• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

نجاة قائد عسكري من الاغتيال في الجنوب

الطيران اليمني يدك «الحوثيين» وسقوط 18 قتيلاً في المعارك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 يونيو 2014

عقيل الحـلالي (صنعاء)

شن الطيران الحربي اليمني مساء أمس غارات على تجمعات لمقاتلين حوثيين استولوا في وقت سابق، على مواقع عسكرية وأمنية ومنشآت حيوية جنوب مدينة عمران (شمال) بعد معارك عنيفة خلفت 18 قتيلا بينهم ستة جنود، ليرتفع إلى 127 عدد قتلى الصراع المستمر منذ 20 مايو بين الجيش المدعوم بمليشيات محلية موالية لحزب «الإصلاح» الإسلامي وجماعة «الحوثيين» التي تسيطر على مناطق واسعة في الشمال.

وذكر سكان ومسؤولون محليون لـ»الاتحاد» أن مقاتلي «الحوثيين» شنوا في وقت مبكر صباح أمس هجمات عنيفة على مواقع عسكرية وأمنية في بلدة «عيال سريح» جنوب عمران، 50 كم شمال العاصمة صنعاء. وأفاد عدد من السكان بأن الحوثيين قصفوا بمدافع الهاون والرشاشات الثقيلة معسكرا رئيسيا للجيش مرابط على «جبل ضين» الاستراتيجي، بسبب موقعه المطل على الطريق الحيوي الذي يربط مدينة عمران بصنعاء.

وأشاروا إلى أن قصف الحوثيين أسفر عن تدمير خزانات وقود وشبكة الاتصالات العسكرية في جبل «ضين»، الذي بات محاصرا من قبل الجماعة المذهبية.

وذكر مسؤول محلي في عمران أن قوات الجيش المرابطة في جبل «ضين» قصفت بالمدفعية والقذائف الصاروخية منطقة «عمد» حيث التجمع الرئيسي للحوثيين الذي يحاصرون منذ بداية مارس عمران، للمطالبة بإقالة حاكم المحافظة ومسؤولين عسكريين وأمنيين، لقربهم من حزب «التجمع اليمني للإصلاح»، الشريك في الائتلاف الحاكم وعلى علاقة بجماعة الإخوان المسلمين في اليمن.

وأضاف المسؤول أن قوات اللواء 310 مدرع، المرابطة في منطقة «مرحة» جنوب غرب عمران، قصفت أيضا بالمدافع الكبيرة منطقة «عمد» مما أدى إلى «سقوط قتلى وجرحى» في صفوف الحوثيين، دون أن يذكر إحصائية محددة. وأشار إلى أن «الحوثيين» نجحوا بعد اشتباكات استمرت ساعات في السيطرة على السجن المركزي، جنوب مدينة عمران. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا