• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

أمام أكثر من 300 من كبار الخبراء الدوليين

الزرعوني يستعرض دور«الجيل القادم» من المناطق الحرة في التجارة العالمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 09 أكتوبر 2016

دبي (الاتحاد)

ناقش الدكتور محمد الزرعوني، رئيس المنظمة العالمية للمناطق الحرة، دور مفهوم «الجيل القادم» من المناطق الحرة في تعزيز التجارة الدولية ودعم منظومة الاقتصاد العالمي، خلال مشاركته في «مؤتمر الأميركتين للمناطق الحرة» الذي أسدل الستار مؤخراً على جدول أعماله الذي استمر على مدار يومين في سان خوسيه في كوستاريكا. وشهد الحدث سلسلة لقاءات تفاعلية للاطلاع على الرؤى والتحليلات المتعلقة بواقع ومستقبل المناطق الحرة ،مشكلاً وسط مشاركة واسعة من أكثر من 300 من كبار الخبراء الدوليين، فرصة مثالية لممثلي المناطق الحرة الرائدة في أميركا اللاتينية لتبادل التجارب ونقل المعرفة وتسليط الضوء على الفرص الاستثمارية الواعدة المتاحة.

وأقام المؤتمر رابطة مناطق التجارة الحرة في الأميركتين (AZFA)، ورابطة مناطق التجارة الحرة في كوستاريكا (AZOFRAS)، بدعم من «هيئة تنمية التجارة الخارجية في كوستاريكا (PROCOMER) و«مصرف التنمية للبلدان الأميركية» (IDB) و«باك سان خوسيه» (BAC San José). وانضم الزرعوني إلى قائمة المتحدثين الرسميين في الجلسة الافتتاحية لأعمال المؤتمر مع نخبة من الشخصيات الدولية الرفيعة المستوى، على رأسهم لويس جييرمو سوليس، رئيس جمهورية كوستاريكا، وخوان بابلو ريفيرا «رابطة مناطق التجارة الحرة في الأمريكتين»، وخورخي برينيس، رئيس «رابطة مناطق التجارة الحرة في كوستاريكا».

وشدد الزرعوني في خطابه على الحاجة الملحة لدفع عجلة التطور والتقدم لخلق «الجيل القادم» من المناطق الحرة، بما يتماشى مع المتطلبات التنموية للقرن الـ21، مستعرضاً أفضل الممارسات الجديدة والمنهجيات المتقدمة التي تزيد الكفاءة وتعزز الاستدامة.

وقال إن «المناطق الحرة تكتسب أهمية اقتصادية واستراتيجية عالية باعتبارها محركاً رئيساً لعجلة الأعمال والاستثمار ودافعاً قوياً لمسيرة النمو. وقد نجحت المناطق الحرة خلال العقود القليلة الماضية في أن تصبح جزءاً لا يتجزأ من القوة الدافعة لنجاح الشركات المتعددة الجنسيات والشركات الصغيرة والمتوسطة. وفي الوقت الذي تقدم المناطق الحرة مساهمات فاعلة إلى الاقتصادات، أصبح يتحتم علينا حالياً تكثيف الجهود لتحديد سبل تطوير مفهوم أفضل الممارسات والانتقال إلى مرحلة الممارسات القادمة».

وأفاد الزرعوني أنّ مصطلح الجيل القادم يشير إلى الفرق بين النموذج الحالي الناجح من المناطق الحرة والتصور الاستشرافي للمناطق الحرة، مضيفاً «وصلنا اليوم إلى مرحلة تستدعي تعزيز قدرة المناطق الحرة ليس على التكيف مع المعطيات الجديدة ومواكبة الاتجاهات الناشئة فحسب، بل على استباق الأحداث والمشاركة في صنعها أيضاً». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا