• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مدير الرعاية الصحية بمجلس أبوظبي للتعليم لـ «الاتحاد»:

نظام جديد لحماية الأطفال من الإساءة في المدارس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 20 مايو 2015

جمعة النعيمي (أبوظبي)

كشف الدكتور عامر الكندي مدير الرعاية الصحية بمجلس أبوظبي للتعليم عن اعتزام المجلس تطوير نظام للتبليغ عن حالات الإساءة أو إهمال الطفل داخل المدارس، سيتم اعتماده مع مطلع العام الدراسي المقبل.

وقال لـ«الاتحاد»، إن العام الجديد سيشهد اعتماد سياسة موحدة لحماية الطفل من قبل المجلس بالشراكة مع مركز حماية الطفل بوزارة الداخلية وبالتنسيق مع جهات أخرى. وأوضح أنه سيتم تدريب الاختصاصيين الاجتماعيين في مبادرة حماية الطفل، على الإجراءات الخاصة في كيفية التعرف إلى حالات الإساءة أو الاعتداء أو الإهمال أو الاستغلال التي يتعرض لها الأطفال، وكيفية الإبلاغ عن عدد الحالات بالشكل الصحيح والتعامل معها لحظة وقوع الحدث، وتحويلها للجهات المختصة.

جمعة النعيمي (أبوظبي)

ولفت الكندي في حديثه مع «الاتحاد»، إلى أن حماية الطفل من الإساءة أمر ضروري جداً لوقايتهم من الاستغلال أو الإهمال الذي يتعرضون له في البيوت أو المدارس أو من بعض أصدقائهم، ويشمل فحص أطفال جميع مدارس إمارة أبوظبي.

وبين أن ظاهرة الإساءة للأطفال تعتبر إحدى أكبر المشاكل حالياً، نظراً لانتشارها بكثرة، إذ إنها لا تصل إلى الجهات المختصة، موضحاً أن الهدف من المبادرة هو منع مثل هذه الحالات مستقبلاً، مشيراً إلى أن هذه الحالات تظهر مع العوائل التي تقوم بضرب أطفالها باستمرار.

وأشار إلى ضرورة إبلاغ الاختصاصي الاجتماعي أو مدير المدرسة في حالة الإساءة للأطفال في المدارس، مضيفاً: «وضعنا أملاً كبيراً في هذا التدريب لحماية الأطفال ووقايتهم من الإساءة عن طريق التبليغ من المدرسة عند وجود مخاوف». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض