• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الجيش الروسي يؤكد مقتل 35 ألف «إرهابي» منذ بدء عمليته في سوريا

فصائل المعارضة تستعيد مواقع خسرتها شرق وجنوب حلب

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 08 أكتوبر 2016

عواصم (وكالات)

استعادت الفصائل المسلحة التابعة للجيش الحر السيطرة على عدة نقاط في حي الشيخ سعيد جنوب حلب، وحي بستان الباشا بالقسم الشرقي المحاصر، بعد اشتباكات عنيفة مع الجيش النظامي، مسفرة عن أسر 10 جنود وقتل وجرح آخرين من القوات الحكومية التي تلقت تعزيزات كبيرة في العدة والعتاد. بينما واصل الجيش النظامي وميليشياته التقدم ببطء في الأحياء الشرقية للمدينة وسط وضع إنساني كارثي. وأعلنت مصادر حكومية أن الجيش الحكومي أحرز تقدماً موازياً عبر محور الدرخبية في خان الشيخ بريف دمشق الجنوبي، ويسيطر على عدد من الكتل والمساحات في مدخل المقيلبية.

وأفاد المرصد السوري الحقوقي بسيطرة قوات النظام بعد منتصف الليل على تلة في منطقة الشيخ سعيد وأبنية سكنية في حي صلاح الدين المجاور جنوب مدينة حلب، بعد هجوم موسع ضد الفصائل المقاتلة.

وأشار المرصد إلى معارك عنيفة مستمرة بين الطرفين على محاور عدة في جنوب المدينة وفي شمالها، وفي أحياء بستان الباشا وسليمان الحلبي وصلاح الدين التي تشكل أبرز خطوط المواجهات. وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن «تتقدم قوات النظام بشكل بطيء بسبب المقاومة الشرسة من الفصائل تحديداً في جنوب المدينة».

وتركز القتال في منطقة الشيخ سعيد الخاضعة لسيطرة المعارضة بالمدينة وتجاور الراموسة التي شهدت أعنف المعارك في وقت سابق، وسط تضارب في الروايات بشأن ما إذا كان الجيش النظامي قد حقق أي مكاسب.

وقال عمار السلمو مدير الدفاع المدني في حلب «اليوم ما في قصف جوي على أحياء المدينة. ما بنعرف ايش في بعد ساعة». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا