• الثلاثاء 26 ربيع الآخر 1438هـ - 24 يناير 2017م
  11:30     مجلس الشيوخ يقر رسميا تعيين مايك بومبيو رئيسا لوكالة الاستخبارات المركزية         11:31     مسؤول فلسطيني: إجراء مفاوضات ثنائية برعاية أمريكية لم يعد مقبولا         11:32     قورتولموش: المزاعم بتسليم الباب إلى قوات الحكومة السورية بعد السيطرة عليها ليست حقيقية         11:34     السلطات الألمانية تحذر من هجمات إرهابية محتملة بمواد كيميائية     

شكاوى واقتراحات

روتين «الأداء الذكي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 يونيو 2014

من الأمور الضاربة في العقم هي إجراءات الحصول على تأمين صحي لعُمال المنازل مثل الخدم والسائقين والمزارعين قديماً، في رحلة معاناة لي فقد ذهبت لإجراء تأمين صحي للخادمة عندي، فقال الموظف يجب أن توقع الخادمة على إحدى الأوراق، فقلت له أنا كفيلها، وسأوقع نيابة عنها، فقال لا يجب توقيعها هي، فأخذت الأوراق وذهبت للبيت وطلبت من الخادمة التوقيع، ثم عدت في اليوم التالي للموظف في مكتب ضمان، فقال إن توقيع الخادمة يختلف عن التوقيع الموجود في جوازها، عندها انفعلت على الموظف وقلت له أريد مقابلة المدير، وبعدها جاء المدير وقام بحل الإشكال، فلماذا كل هذه التعقيدات من البداية؟.

أورد هذه الواقعة تأكيداً لما جاء في مقال لكم عن تعقيدات لا لزوم لها بينما نتحدث عن التطبيقات الذكية والحكومة الذكية والتسهيل والتيسير على المواطنين.

سيف سلطان الظاهري

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا