• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مباحثات عسكرية جزائرية أميركية تتناول أوضاع منطقة الساحل وليبيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 20 مايو 2015

الجزائر (د ب أ)

بحث الفريق أحمد قايد صالح، نائب وزير الدفاع رئيس أركان الجيش الجزائري، الليلة قبل الماضية، مع الجنرال ديفيد رودريجيز قائد القوات الأميركية في أفريقيا (أفريكوم)، الذي يزور الجزائر، الوضع بمنطقة الساحل. وأجرى الطرفان محادثات، بمقر وزارة الدفاع الجزائرية، بحضور مسؤولين كبار من وزارة الدفاع والجيش في الجزائر، إلى جانب الوفد المرافق للمسؤول العسكري الأميركي. وقالت وزارة الدفاع الجزائرية على موقعها الإلكتروني، إن قايد صالح والجنرال رودريجيز تناولا المسائل ذات الاهتمام المشترك المتعلقة بالوضع الأمني السائد بمنطقة الساحل والجوار (الوضع في ليبيا خصوصا)، من أجل تنسيق أفضل في مجال تبادل الاستعلام والخبرات في هذا الصدد.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا