• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

ضمن ورشة تقنية بجامعة الإمارات

طلاب «التفوق» في العين يتفاعلون مع تطبيقات نظم المعلومات الجغرافية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 17 يناير 2014

محسن البوشي (العين)- تفاعل 30 طالباً متميزاً بالحلقة الثانية بمدرسة التفوق في العين مع تجربة لرسم الخرائط بالإحداثيات الالكترونية، واستخدام البعد الثالث وتطبيق نظام المعلومات الجغرافية ضمن ورشة عملية تقنية بجامعة الإمارات، بالتنسيق بين المدرسة وقسم الجغرافيا والتخطيط الحضري بكلية العلوم الإنسانية والاجتماعية.

وقال أحمد النعيمي مشرف الدراسات الاجتماعية بالمدرسة الذي رافق الطلاب أنهم قاموا برسم خرائط إلكترونية مجسمة توضح الارتفاعات كالمباني العالية، وكذلك الانخفاضات والأعماق في باطن الأرض كآبار المياه والأفلج ومناطق الأخاديد، وتطبيق تتبع المسار والحركة بين المباني بشكل تقني.

وتفاعل الطلاب مع عمليات رصد ورسم التضاريس الجغرافية المختلفة، وبيان أماكن التركز السكاني وأماكن قلة السكان، مع تعليل هذه الظواهر وكذلك ربط الجانب التقني بالجانب التراثي، من خلال ضرب أمثلة لتتبع مسار سباقات الهجن بوساطة البعد الثالث والتتبع بالأقمار الصناعية. وأبدى الطلاب اهتماماً كبيراً بالبرنامج التقني الخاص بنظم المعلومات الجغرافية وقاموا برصد بعض الظواهر الجغرافية بالدولة كالسواحل والجبال والصحاري والمناطق الصخرية والمناطق السكنية، وصمموا خريطة إلكترونية خاصة، مع بيان عناصرها كمفتاح الخريطة ودلالات الألوان وباستخدام مقاييس رسم مختلفة.

وأوضع مشرف الدراسات الاجتماعية بالمدرسة أن الورشة التي نفذها الدكتور محمد يعقوب الأستاذ بقسم الجغرافيا والتخطيط الحضري بجامعة الإمارات تأتي ضمن البرنامج التربوي الإبداع في الجغرافيا.

كما تأتي الورشة ضمن جهود المدرسة للتواصل مع مؤسسات المجتمع الأكاديمية، وعلى رأسها جامعة الإمارات، تعزيز المعرفة لدى الطلاب المجتهدين بالمدرسة، ومحاولة إطلاعهم على التقنيات المستجدة في الحياة، وبيان جهود الدولة في دعم قطاع التعليم المدرسي والجامعي، وربط التعليم النظري بالتعليم التقني العملي.

واستعرض يعقوب خلال الورشة أهمية نظم المعلومات الجغرافية في الحياة المعاصرة والتطبيقات التي يخدمها البرنامج، وكيف صار البرنامج لا غنى عنه لسائر المؤسسات في الدولة، وضرب أمثلة على جهات حكومية تطبق البرامج التقنية الحديثة في معاملاتها، وخاصة ونحن نتجه إلى منظومة ومنهجية (الحكومة الذكية) من حيث أهميته في تحديد المواقع وتصورها وتتبع المسارات المكانية على الأرض، وبيان التضاريس الموجودة في ذلك المكان المستهدف. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض