• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الإيقاف يمنع البناي من الرحيل إلى «الجزيرة»

الشباب والنصر إلى قمة «الأولى» في كأس الإمارات لليد

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 08 أكتوبر 2016

رضا سليم (دبي)

تشهد كأس الإمارات لكرة اليد للرجال مساء اليوم، مباراتين في الجولة الثانية من المجموعة الأولى، حيث يلتقي فريق الشباب مع النصر في صالة «الجوارح» في الخامسة مساءً، فيما يستضيف فريق الأهلي نظيره الفريق الدولي «دي أي اتش سي» في السابعة مساء في صالة مكتوم بن محمد في النادي الأهلي، وهي المباراة التي تم تأخيرها بسبب انطلاق مباريات الطائرة في الصالة، الأمر الذي دفع لجنة المسابقات إلى تأخير موعدها ساعتين.

ويعد ظهور الأهلي هو الأول في كأس الإمارات بعدما غاب عن الجولة الأولى، نظراً إلى أن المجموعة تضم 5 فرق، إلا أن فرسان الأهلي ظهروا في أول مباراة في الموسم أمام الجزيرة في كأس السوبر الذي يقام للمرة الأولى، ورغم خسارتهم المواجهة إلا أنهم قدموا مباراة كبيرة في ظل ظروف ونقص الفريق وغياب 5 لاعبين أساسيين، فيما يغيب فريق الجزيرة عن هذه الجولة.

ويختلف الفرسان في مباراة الفريق الدولي اليوم بعدما عاد إليه معظم لاعبيه خلال الأيام الماضية، ويعتمد المدرب صالح بوشكريو مدرب الفريق، على المحترف المصري حسين زكي الذي قدم مباراة كبيرة مع الفريق في السوبر، ومعه علي حسين في حراسة المرمى ووحيد مراد ومرزوق أحمد وعبدالله درويش ومحمد يوسف وأحمد ربيع.

أما فريق دي أي اتش سي، فيعتمد على المجموعة نفسها التي شاركت في المباراة الماضية أمام الشباب، والتي خسرها وهم إسلام هدو ويسري سليمان ومحمد الطي ووليد البلوشي وانتوني ومحمد مال الله وعيسى قطيشان وجاسم الجمعان وأحمد المهيري وزيد فاروق.

من جانبه، أكد محمد الحمادي رئيس لجنة الألعاب الجماعية في النادي الأهلي، أن الفريق بدأ يستعيد قوته من خلال عودة عدد من اللاعبين الذين غابوا عن التدريبات في الفترة الأخيرة، ومن المؤكد أن الأداء سيختلف حتى لو لعب الفريق بالمجموعة السابقة التي شاركت أمام الجزيرة في السوبر، وقدمت مستوى جيداً، خاصة حسين زكي نجم الفريق الذي قدم مباراة كبيرة وقاد الفريق في ظل النقص العددي الكبير رغم انضمامه إلى التدريبات قبل 3 أيام من المباراة، وجميع اللاعبين الذين شاركوا أمام الجزيرة كانوا رجالاً بالفعل». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا