• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الهروب من «الشرطة» في سيارة «الإسعاف»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 08 أكتوبر 2016

دبي ( الاتحاد)

بينما كانت الشرطة الإكوادورية تترقب صافرة النهاية لمباراة منتخب بلادها أمام تشيلي في الجولة التاسعة من تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2016، من أجل إلقاء القبض على إينير فالنسيا مهاجم المنتخب الإكوادوري بسبب وجود دعوى من طليقته حول نفقات متأخره لابنته تقدر بنحو 17 ألف دولار.

لجأ فالنسيا إلى طريقة أخرى للهرب من قبضة الشرطة، حينما أدعى الإصابة بالبداية، وفيما حاول رجال الشرطة مراقبته، طلب اللاعب نقله بسيارة الإسعاف، ليخرج اللاعب على متن السيارة وسط مطاردة من رجال الشرطة.

وكشفت صحيفة «الميرور» البريطانية، أن الشرطة كانت تلاحق اللاعب في كل مكان بسبب دعوى من طليقته، وأثناء وصول منتخب الإكوادور إلى ملعب المباراة، حضور عناصر من الشرطة الإكوادورية، من أجل ضبط وإحضار اللاعب، لكنه شارك في المباراة.

وقالت الصحيفة، نقلاً عن وسائل الإعلام الكولومبية، إن اللاعب ادّعى الإصابة، حتى يخرج بطريقة سلمية من الملعب، لكن الشرطة لم تتركه، وظلت وراء سيارة الإسعاف التي تنقل اللاعب.

وقال المحامي، الخاص بابنة اللاعب: إنه أمر مؤسف أن الشرطة لم تعتقل اللاعب حتى الآن، لابد وأن يمتثل للقضاء، وأن يعطي ابنته حقها الذي حددته لها المحكمة.

يُذكر أن إينير فالنسيا، انتقل إلى نادي إيفرتون الإنجليزي خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، وذلك على سبيل الإعارة من وستهام لمدة موسم واحد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا