• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

للحد من الانبعاثات الكربونية

«تايم» تطلق برنامجاً تعريفياً عن «الإقامة في فنادق خالية من الكربون»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 يونيو 2014

تطلق مجموعة تايم للفنادق الخميس المقبل برنامجاً للتعريف بمبادرة «الإقامة في فنادق خالية من الكربون» احتفالاً باليوم العالمي للبيئة الذي يصادف يوم 5 يونيو من كل عام؛ بهدف الحد من الانبعاثات الكربونية في فنادقها، إلى جانب إسهامها بالمبلغ نفسه الذي سيتبرع به نزلاء الفنادق للبرنامج في يوم البيئة العالمي.

وقال محمد عوض الله الرئيس التنفيذي للمجموعة، إن علامة «تايم» الفندقية اكتسبت سمعة طيبة في مجال الاستدامة والمحافظة على نظافة البيئة في المنطقة خلال الفترة الماضية؛ لذا قررت تقديم مفهوماً متميزاً للاحتفال بمناسبة اليوم العالمي للبيئة يعكس مدى الاهتمام في هذا المجال.

وأوضح أن برنامج «الإقامة في فنادق خالية من الكربون»، يهدف إلى توفير أكثر من 320 طن من الانبعاثات الكربونية بحلول نهاية العام الجاري.

وبين أن البرنامج يتيح الفرصة لكل نزيل في الفندقين المشاركين بالبرنامج للتبرع بمبلغ 15 درهماً لكل مرة يقيم فيها من أجل حماية البيئة، حيث سيسهم هذا المبلغ في معادلة كمية الكربون التي تنتج من خلال استهلاكهم للطاقة والمياه خلال إقامتهم، حيث سيتم تحويل المبالغ التي يتبرع بها النزلاء إلى مؤسسة «ماي كلايمت»، وهي منظمة غير ربحية تعنى بمساعدة الشركات حول العالم في الإسهام بمعادلة الانبعاثات الكربونية من خلال التبرع لمشاريع حماية البيئة.

وتحتفل مجموعة تايم للفنادق الإماراتية باليوم العالمي للبيئة الذي يصادف يوم الخميس 5 يونيو الجاري بالتزامها بالإسهام في تخفيض الانبعاثات الكربونية في المنطقة من خلال مضاعفة تفعيل برنامج «الإقامة في فنادق خالية من الكربون» الذي أطلقته مؤخراً الذي يعد أول مبادرة صديقة للبيئة من نوعها في قطاع الضيافة في الشرق الأوسط.

ويذكر أن اليوم العالمي للبيئة يمثل إحدى المبادرات التي أطلقتها الأمم المتحدة لتعزيز الوعي في جميع أنحاء العالم بضرورة العمل على حماية البيئة ونظافتها.

وقال عوض الله، إن تبرعات نزلاء فنادق تايم سيتم استخدامها في دعم مبادرات الإضاءة عن طريق الطاقة الشمسية في إثيوبيا، حيث سيتم استخدامها بديلاً عن المصابيح التي تعمل بالكيروسين هناك، وكذلك مواقد الطبخ التقليدية بأخرى تعمل بنظام يخفض استهلاك الطاقة للعائلات التي تعيش في مخيمات مؤقتة في دارفور بالسودان. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا