• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

صياغات بديعة بالذهب والأحجار الكريمة

مجوهرات التراث الهندي عالم من الرفاهية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 يونيو 2014

أزهار البياتي (دبي)

لطالما اشتهرت الهند بأنها منبع خصب للفنون والتراث، زاخرة بالكنوز البديعة من المجوهرات والذهب والأحجار الكريمة وشبه الكريمة منذ عقود، متنقلة بفنها هذا من جيل إلى آخر، عاكسة من خلاله مظاهر ثراء الأباطرة والملوك والأمراء، حيث عكست جواهر المهراجا والمهرانا قطعا نادرة مزخرفة بأجمل التفاصيل، صاغتها أياد ماهرة للحرفيين الهنود، وميزتها بثراء منقطع النظير.

المجوهرات.. أسلوب حياة

في هذه البقعة المميزة من العالم تتبارى معظم النساء على اختلاف طبقاتهن ومستوياتهن الاجتماعية على اقتناء مجوهرات الذهب والأحجار الكريمة، وتحرصن على التزّين بها في كافة المناسبات والأوقات، فهي تمثل بالنسبة للشعب الهندي ثقافة وأسلوب حياة، وتتصدر مبيعاتها من الذهب الأصفر بشكل خاص أكثر من 60% من النسب العالمية في هذا القطاع، مما يرجح كفة هذه الصناعة ويشجع على الاستثمار فيها باطراد، بحيث تستمر أسواق الصاغة الهنود بالمحافظة على نشاطها وحماسها في إنتاج المجوهرات، ويواصل معها الحرفيون والمصممون إبداعاهم بذات الوتيرة والهمة، كما تقيم أهم المدن الرئيسية كمومبي ودلهي مهرجانات دولية وأسابيع لموضة المجوهرات، تحتفل بمستجدات هذه الصناعة العريقة وتستعرض أحدث التصاميم، الأحجار، والأفكار.

عناصر التراث الهندي

ومع انطلاقة كل موسم يستعرض النخبة من المصممين الهنود وبالتعاون مع كبرى الشركات أحدث نتاجهم الإبداعي وصياغتهم الجديدة في تصميم الذهب والماس، لتظهر في كل مرة نماذج مختلفة من القطع والموديلات، من تلك التي تحمل زخارف فنية وشغلا يدويا دقيقا، آخذة من عناصر التراث الهندي استشراقات غاية في الفن والجمال، فعلى الرغم من التغير خلال السنوات الأخيرة والاتجاه المتنامي لناحية الذوق الغربي والطراز الأوروبي في الموضة الهندية بشكل عام، إلا أن في حقل المجوهرات بالتحديد لايزال هنالك انحياز كبير للطابع الهندي في أسلوب الصياغة، وحيث تحتفظ الأحجار الكريمة وشبه الكريمة بكافة أحجامها، تقطيعاتها، ألوانها الزاهية بمكانتها العالية وحضورها القوي عند معظم المصممين المحليين، لتحاط بلجة الفضة والذهب وتزخرف بالنقوش التقليدية والتراثية الشديدة الثراء.

فنون الزخرفة والنقش

ولعل المراقب لأسابيع الموضة في الهند، سيكتشف حتما سيطرة هذا النمط والطراز المتميز، ليبقى متمسكا بعرشه ومنتصرا على كل شطحات التغريب والتغير في صياغة الجواهر والحلي، وإذ تلمع مع بداية كل موسم أسماء شابة لمصممين جدد يتوقع لهم الصعود في هذا المجال، منهم على سبيل المثال، المصممة المبدعة «فرح خان علي» مع الموهوب «فارون جاني» وكل من «بينا جونكا» و«ريا ناستا» و«لاكاش باهوجا»، والذين يعدون من المجددين في حقل صياغة المجوهرات، مظهرين نماذج مختلفة من مجوهرات الذهب والألماس، مبتكرين أيقونات وتحفا غاية في الفن والإبداع، مستلهمة في إطارها العام فنون الزخرفة والنقش الهندي القديم، وراسمة عبر أطياف مشعة تحفاً فنية رفيعة المستوى من القلائد والأساور والأقراط، من تلك التي تتسم بتفاصيل ناعمة وسحر آسر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا