• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

طيران التحالف يقصف مواقع للحوثيين في تعز

مؤتمر الرياض يطالب بمنطقة آمنة لاستئناف عمل «الشرعية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 مايو 2015

(أ ف ب)

دعا «مؤتمر إنقاذ اليمن»، الذي عقد في الرياض برئاسة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي بمشاركة الأطراف اليمنية المؤيدة، إلى إقامة منطقة آمنة في اليمن لتتمكن «الحكومة الشرعية» من استئناف عملها منها.

واصدر المؤتمر، الذي استمر 3 أيام وعقد بغياب المتمردين الحوثيين والرئيس السابق علي عبدالله صالح، في ختام أعماله اليوم الثلاثاء «إعلان الرياض» الذي تضمن خصوصا دعوة إلى «سرعة إيجاد منطقة آمنة داخل الأراضي اليمنية تكون مقرا لاستئناف نشاط مؤسسات الدولة الشرعية من داخل اليمن».

وقال المجتمعون في الإعلان الختامي إنهم يريدون «الاصطفاف معا لمواجهة الانقلاب على الشرعية والتصدي للمشروع التآمري التدميري على اليمن، المدعوم من إيران الذي انخرطت فيه تلك الميليشيات وحليفها (علي عبدالله صالح) لزعزعة أمن واستقرار اليمن». وأكد «إعلان الرياض» على «استخدام كافة الأدوات العسكرية والسياسية لإنهاء التمرد واستعادة مؤسسات الدولة والأسلحة المنهوبة».

كما أكد المجتمعون رغبتهم في «دعم وتنظيم المقاومة الرسمية والشعبية تحت القيادة الشرعية في كافة المناطق». وشارك في المؤتمر نحو 400 مندوب يمثلون مختلف الأطراف الموالية لهادي المقيم في الرياض.

على الصعيد العسكري، شن طيران تحالف عاصفة الحزم، اليوم غارات جوية على مواقع يسيطر عليها الحوثيون في محافظة تعز وسط اليمن. وهذه الغارات هي الأولى على المحافظة بعد انتهاء الهدنة الإنسانية في اليمن.

وقال سكان محليون إن غارات جوية استهدفت معسكر الاستقبال، ومقر اللواء 22 التابع لقوات الحرس الجمهوري، إضافة لمقر الإذاعة الواقع قرب اللواء 22 في منطقة الحوبان.

... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا