• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

من بين 80 ابتكاراً للطالبات

فوز مشاريع الكرسي الذكي والهاتف المطياف وطاقة التمر بسباق التكنولوجيا التطبيقية للعلوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 يونيو 2014

شاركت الوكالة الدولية للطاقة المتجددة “أرينا” في لجنة تحكيم “سباق التكنولوجيا التطبيقية للعلوم” الذي تنافست خلاله طالبات ثانوية التكنولوجيا التطبيقية فرع أبوظبي وفرع العين من خلال 80 مشروعا مبتكراً، وفازت طالبات أبوظبي بالمركزين الأول والثالث بمشروعي “الكرسي الذكي”، والهاتف المطياف، “فيما فازت طالبات العين بالمركز الثاني بمشروع “طاقة التمر”.

وثمن المهندس حسين إبراهيم الحمادي مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني رئيس مجلس أمناء معهد التكنولوجيا التطبيقية، مشاركة الوكالة الدولية للطاقة المتجددة “أرينا” في لجنة تحكيم هذا السباق المتميز، حيث تعكس المشاركة الاهتمام الكبير الذي توليه القيادة الرشيدة بشباب وفتيات الإمارات، من أجل العمل المؤسسى المشترك والمتقدم للارتقاء بالمستوى العلمي لأبناء الإمارات وتمكينهم من العمل في مختلف المجالات العلمية والهندسية والصناعية، عن جدارة واستحقاق.

وقال إن مشاركة “أرينا” جعلت الطالبات يشعرن بأهمية المشروعات التي يقدمنها وضرورة مواصلة الجهد وتقديم المزيد من الابداع والابتكار بما يحقق طموحات القيادة الرشيدة في بنات الإمارات كونهن جزءا أصيلا من المجتمع الإماراتي الذي يفخر بشبابه وفتيانه على حد سواء. وأعرب على الشحي مسؤول التعاون الدولي في الوكالة الدولية للطاقة المتجددة “أرينا” عن سعادته بالمشاركة في لجنة تحكيم سباق التكنولوجيا التطبيقية للعلوم.

وقالت الدكتورة نسرين الحمد مديرة تطوير المناهج في معهد التكنولوجيا التطبيقية، عضو لجنة التحكيم بالمسابقة إن اللجنة اختارت المشروعات الفائزة بناء على المعايير العالمية للتحكيم في المشروعات العلمية، والتي من بينها تحقيق جدوى علمية ومجتمعية من المشروع، ومشروع “الكرسي المتحرك الذكي” مخصص لذوي الاحتياجات الخاصة، بإشراف بثينة عبندة، ومن ابتكار الطالبات، سلمى البريكي، وظبية الحمادي، وعائشة السويدي، وهن من طالبات فصول العلوم المتقدمة بالصف العاشر في ثانوية التكنولوجيا التطبيقية فرع أبو ظبي.

والمشروع الفائز بالمركز الثاني “طاقة التمر” أشرفت عليه نوال الجمايني، ونفذته الطالبات أسماء المهيري، وأريج بن عمرو، سلمى الشقفة من ثانوية التكنولوجيا التطبيقية فرع العين، ويتلخص المشروع في استخلاص الطاقة الخضراء من التمر حيث تم التوصل الى أن الوقود العضوي “الايثانول” يمكن استخلاصه من شراب التمر في درجة حرارة وحموضة معينة، كما يمكن استخدام هذا الوقود في السيارات لتقليل التلوث وإضافة مصدر طاقة متجدد من التمر الذي تزخر به الدولة والمنطقة، مما يشير إلى الجدوى الاقتصادية للمشروع.

الهاتف المطياف

وحول المشروع الثالث يقول وائل أبو هواش نائب مدير ثانوية التكنولوجيا التطبيقية فرع الطلاب بالعين”المركز الثالث من السباق فاز به مشروع “الهاتف المطياف” الذي تم تنفيذه تحت إشراف إيناس ناصر، وقدمته الطالبات ريم المنهالي، وفرحة البريكي، وسارة العلي، شرينا المزروعي من ثانوية التكنولوجيا التطبيقية فرع أبوظبي. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض