• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

طالت عدداً من الأفلام والمسلسلات

الاعتذارات تربك الأعمال الفنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 07 أكتوبر 2016

سعيد ياسين (القاهرة)

أربكت اعتذارات بعض الفنانين والفنانات عدداً من أصحاب الأعمال الفنية، سواء أكانت مسلسلات تلفزيونية أو أفلام سينمائية، حيث اضطر هؤلاء إلى تأجيل تنفيذ أعمالهم لحين الاستقرار على بدائل مناسبة، وجاءت الاعتذارات لأسباب متنوعة منها ما يتعلق بمساحات الأدوار التي رشح لها هؤلاء الفنانين، أو قلة الأجور المعروضة عليهم، أو بسبب ارتباطهم بأعمال أخرى.

جاءت أولى الاعتذارات من المؤلف أيمن سلامة الذي كان مقرراً أن يكتب مسلسلاً تعود من خلاله ياسمين عبدالعزيز إلى الدراما التلفزيونية، بعد غياب منذ شاركت في «امرأة من زمن الحب» 1998، وأسندت جهة إنتاج المسلسل كتابته إلى ورشة فنية يديرها مخرج المسلسل محمد سامي الذي حل بدلاً من سامح عبدالعزيز، وكان سلامة اعتذر العام الماضي عن استكمال حلقات مسلسل «وعد» لمي عزالدين بسبب تدخلها في النص المكتوب، وتسببت الاعتذارات في تعطيل فيلم «أهل العيب» لفترة طويلة، حيث وافقت يسرا في البداية على المشاركة في بطولته أمام منة شلبي وآسر ياسين، ولكنهما اعتذرا مؤخراً بسبب تأخر تنفيذه وارتباطهما بمسلسلين جديدين يعرضان خلال رمضان المقبل، وتم الاتفاق مع غادة عبدالرازق لتقوم بدور يسرا، ورشحت مي عزالدين للقيام بدور منة، لكنها اعتذرت، وحلت مكانها ياسمين رئيس، ويتم البحث حالياً عن بديل لآسر ياسين.

الحمل

وشهد مسلسل «السبع بنات» للمخرج محمد النقلي اعتذارات بالجملة، منها اعتذار مي كساب بسبب ظروف الحمل ونصائح الأطباء لها بالراحة، كما اعتذرت داليا مصطفى ومي سليم، وحلت بدلاً منهما ريم البارودي، واعتذر أحمد سعيد عبدالغني لخلافات على الأجر، وحل مكانه محمد نجاتي، وحلت سوسن بدر بدلاً من ميرفت أمين للقيام بالبطولة النسائية لمسلسل «الأب الروحي» أمام محمود حميدة، واعتذرت حورية فرغلي عن عدم المشاركة في جزأين جديدين من «ساحرة الجنوب»، الذي قامت ببطولة جزأيه الأول والثاني، كما اعتذرت عن المشاركة في مسلسل «الحلال» أمام سمية الخشاب، وحلت بدلاً منها درة، وشهد «ولاد تسعة» لنيكول سابا وخالد سليم اعتذار عدد من الفنانين لاعتبارات مختلفة، ومنهم وفاء صادق، وحلت مكانها لقاء سويدان.

مشاكل «الشهرة»

كما اعتذر خالد مرعي عن الجزء الثاني من «الجماعة» للمؤلف وحيد حامد الذي قام ببطولة جزأه الأول إياد نصار، وعزت العلايلي، وحسن الرداد، وسوسن بدر، ويسرا اللوزي، وأخرجه محمد ياسين، وجاء اعتذاره لارتباطه بتصوير الفيلم الجديد لأحمد حلمي «لف ودوران»، الذي عُرض خلال عيد الأضحى الماضي، وتم الاستقرار على شريف البنداري ليخرج الجزء الثاني، أما مسلسل «الشهرة» لعمرو دياب، فكان قد كتبه في البداية مدحت العدل على أن يخرجه رامي إمام قبل عامين، ومع تأجيل التصوير وتغيير المخرج بطارق العريان، اطلع العريان على السيناريو وأقنع عمرو بعدم جودته، وتمت الاستعانة بالمؤلف وسام صبري الذي كتب عدداً من الحلقات الأولى لم تنل رضا العريان ودياب، وتمت الاستعانة مؤخراً بالمؤلف هشام هلال لكتابة العمل بعد الاتفاق على الخطوط الرئيسة له.

بدائل بالجملة

وشهد فيلم «يوم من الأيام» من تأليف وليد يوسف سلسلة من الاعتذارات والتغييرات، حيث رشح له في البداية نور الشريف وبعد وفاته رشح محمود ياسين، ورشح مكانه عابد فهد الذي اعتذر بسبب تأخر التصوير أكثر من مرة، وارتباطه بعدد من الأعمال خارج مصر، وتم التعاقد مؤخراً مع محمود حميدة، وتكرر الأمر نفسه مع البطولة الشبابية للعمل، حيث اعتذر أكثر من ممثل كان آخرهم عمرو يوسف، وحل مكانه أحمد حاتم، وشهد فيلم «البر التاني» من إخراج على إدريس وبطولة عمرو القاضي ومحمد علي وعبدالعزيز مخيون عدداً من الاعتذارات، منها اعتذار دلال عبدالعزيز، ولوسي، وحلت مكانهما عفاف شعيب، وحنان سليمان، وكانت نرمين الفقي حلت بدلاً من إلهام شاهين في اللحظات الأخيرة في فيلم «تحت الترابيزة» أمام محمد سعد، وحسن حسني، ومنة فضالي، وإخراج سميح النقاش، كما حلت يسرا اللوزي بدلاً من هنا شيحة في فيلم «فين قلبي» أمام مصطفى قمر وإدوارد وشيري عادل، وإخراج إيهاب راضي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا