• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

لخريف وشتاء الـ 2016

إكسسوارات تلبي متطلبات المرأة المعاصرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 07 أكتوبر 2016

الشارقة (الاتحاد)

منذ انطلاقة مجموعتهما الأولى خلال عام 2002 لفت المصممان الشابان «جاك ماكولا» و«لازرو هيرنانديز» الأنظار إلى نمطهما العصري الفريد وطرازهما الفني المتجدد في مجال تصميم الأزياء والأكسسوارات النسائية، ليبتكرا معاً علامتهما التجارية الخاصة تحت مسمى «بروينزا شولر»، والتي قدمت موسماً بعد آخر لكافة اتجاهات الموضة العالمية تشكيلات استثنائية من الملابس والحقائب والأحذية، من تلك التي تتسم بخطوط من البساطة والعملية، كما تحمل في ذات الأوان ملامح الحداثة والمعاصرة وبامتياز.

ولعل المتابع لمشوار هذه الماركة الأميركية الطابع والطراز، سيلاحظ بلا شك كيف أنها ومنذ نشأتها تميّزت بانحيازها التام للمدرسة الحديثة في التصميم، مخاطبة العالم الجديد بلغته المعاصرة، آخذة وبأسلوبها الإبداعي المدهش استشراقات عدة مدارس فنية، لتعيد صياغتها وفق نهجها الجديد لنواحي التكنيك، والقصّات، مع أسلوب التنفيذ، مستثمرة وفق هذا الإطار مواد وخامات مختلفة، تعكس في مجملها روحاً من نمطها اللافت وطرازها الحيوي المثير.

وبعد الانطلاقة الناجحة لخطها الخاص بتصميم الحقائب والأحذية النسائية خلال عام 2008، فقد داومت «Proenza Schouler»، على استحضار مجموعة تلو الأخرى من الصنادل والكعوب العالية، بالإضافة إلى خط إنتاج الحقائب اليدوية من مختلف الأحجام، لتحمل جميعاً ملامح جلية من أجوائها الابتكارية الخلاقة، وتميّزها الواضح في حقل تصنيع ملحقات الأناقة من الإكسسوارات، مصممة للمرأة العصرية باقات موسمية ملونة، تعتمد في صناعتها على جلود طبيعية مرنة، مع خامات وأقمشة متينة ولدنة، يراعى في تنفيذها أحدث الأساليب والتقنيات الجديدة.

أما لموسمي خريف وشتاء 2016، فقد قدمت بروينزا شولر، للمرأة العاملة على وجه خاص، نماذج أنيقة من الأحذية والحقائب اليدوية، لترافقها في كافة الأوقات والمناسبات، ملبية متطلباتها أثناء التوجه للعمل أو الدراسة من خلال حقائب مريحة تتسع لحمل عدة أغراض، تصحبها أحذية شتوية ناعمة وبسيطة، فيما تحتفي معها في أوقات الأمسيات مع تشكيلة راقية أخرى من الكعوب المرتفعة والأحذية المسطحة، بالإضافة إلى حقائب صغيرة من طراز «كلاج»، نفذت بألوان معدنية براقة من الذهبي والفضي، هذا كما سيكون لخامة «الشمواه» أيضاً حضور قوي خلال الشتاء القادم على الأبواب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا