• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

دي ميستورا: حلب الشرقية معرضة للاختفاء التام بنهاية العام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 06 أكتوبر 2016

جنيف - أ ف ب

حذر الموفد الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا ستافان دي ميستورا، اليوم، من أن الأحياء الشرقية التي تسيطر عليها فصائل المعارضة في مدينة حلب قد يلحقها دمار تام بنهاية السنة إذا ما استمر الهجوم العنيف الذي تنفذه القوات السورية.

وقال دي ميستورا لصحافيين في جنيف "خلال شهرين أو شهرين ونصف كحد أقصى قد يلحق الدمار التام بالأحياء الشرقية لحلب".

وتتعرض الأحياء الشرقية في حلب منذ أكثر من أسبوعين لقصف عنيف استهدف كذلك المستشفيات.

وتقدر الأمم المتحدة بنحو 275 الفاً عدد المدنيين الخاضعين للحصار من قوات النظام في شرق حلب حيث يتعذر إيصال المساعدات إليهم.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا