• الثلاثاء 04 ذي القعدة 1439هـ - 17 يوليو 2018م

أميركا تسحب تعهداً بمليوني دولار من مكتب مكافحة الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 يونيو 2018

د ب أ

قررت الولايات المتحدة سحب تعهد بقيمة مليوني دولار كانت ستقدمه لمكتب مكافحة الإرهاب التابع للأمم المتحدة، وارسال دبلوماسيين من مستوى منخفض إلى مؤتمره الافتتاحي، حسبما أفاد دبلوماسيون .

واتهمت نيكي هيلي، مندوبة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة، مكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب بممارسة رقابة ذات دوافع سياسية لعدم دعوته مجموعات المجتمع المدني إلى بعض الاجتماعات رفيعة المستوى في المؤتمر الذي يستمر يومين.

وقالت هيلي في بيان: "ليس هناك تفسير منطقي لسبب سعى الأمم المتحدة إلى فرض رقابة على هذا المؤتمر، إلا أنها خضعت لضغوط سياسية من حفنة من الدول الشريرة التي لا تتمتع بمصداقية في مواجهة الإرهاب، مثل روسيا وسورية وإيران وكوبا وفنزويلا، التي يمثل لها تقييد الدخول ومنع مشاركة المجتمع المدني "

يذكر أن مكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب تأسس العام الماضي ويرأسه فلاديمير فورونكوف، وهو دبلوماسي روسي.

ووصفت هيلي القرار بأنه "إساءة استغلال لمكتب الأمم المتحدة الجديد لمكافحة الإرهاب ووصمة عار في سجل الأمم المتحدة بشأن الشفافية وإشراك المجتمع المدني".

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك إنه سيكون هناك أكثر من 60 منظمة من منظمات المجتمع المدني ، وستشارك بنشاط في اليوم الثاني من الاجتماعات.