• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بعدما سجل أعلى نسبة حوادث

معابر مشاة جديدة على شارع «محمد بن سالم» برأس الخيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 مايو 2015

هدى الطنيجي

هدى الطنيجي (رأس الخيمة)

اعتمدت لجنة الطرق في رأس الخيمة إقامة معابر مشاة أرضية جديدة، وذلك على امتداد شارع محمد بن سالم، ابتداء من دوار اللولو إلى دوار السفينة بغرض توفير مساحات عبور آمنة للمشاة ومستخدمي الطريق.

وجاء شارع محمد بن سالم (رأس الخيمة القديمة) خلال العام الماضي ضمن شوارع الإمارة التي شهدت تسجيل اعلى عدد في الحوادث المرورية وذلك بحسب الكتيب الإحصائي المروري الصادر من قبل القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة، وذلك بعدد 1620 حادثا، من ضمنها حوادث الدهس التي أسفرت عن وقوع الإصابات الخطرة.

وأشار العقيد علي سعيد العلكيم مدير إدارة المرور والدوريات بشرطة رأس الخيمة، إلى أن الشوارع والمسارات في الإمارة شهدت مؤخرا عدة تطورات في المتطلبات المرورية الآمنة، منها إيجاد مواقع للعبور الآمن عبر إقامة معابر المشاة الأرضية في عدد من الشوارع والمسارات بالتحديد الحيوية والقريبة من المؤسسات الخدمية والمحال التجارية وغيرها. وذكر أن لجنة الطرق المشتركة بين الجهات ذات الاختصاص بالشوارع والمسارات اتجهت مؤخرا نحو إقامة معبرين أمام الشارع المقابل للجوازات والآخر مقابل مركز منار التجاري، ويتم حاليا إقامة الجديد منها على امتداد شارع محمد بن سالم، لكثرة المحال التجارية على الشارع وزيادة أعداد المشاة عليه. من جهتهم، أشار سائقو مركبات إلى أهمية إيجاد مثل هذه المعابر الأرضية التي أسهمت في تحقيق الانسيابية المرورية التامة على الشوارع التي كانت تشهد في السابق تزايد في وقوع حوادث الدهس، خاصة أن هذه المعابر تحوي على إشارات تحذيرية للسائقين من وجود مواقع ومساحات مخصصة لعبور المشارة لأخذ الحيطة والحذر وتخفيض السرعات عند الاقتراب منها. وذكر المواطن عبد الله أحمد، أن بعض شوارع الإمارة تشهد في السابق وقوع العديد من حوادث الدهس منها الشارع المقابل للجوازات نظرا إلى كثرة المشاة المستخدمين للطريق وذلك لتواجد المؤسسات الخدمية عليه وكذلك الشارع المقابل لمركز منار التجاري وغيرها من المسارات. وأشار إلى أن ما قامت به لجنة الطرق المشتركة بين الجهات المعنية وذات الاختصاص في الشارع المروري من إيجاد معابر مشاة ومطبات تجميلية وغيرها أدى إلى إيجاد مواقع للعبور الآمن للمشاة والتقليل بذلك من حوادث الدهس التي كانت تكثر في المواقع الحيوية. وأوضح فيصل الشحي أن هذه المعابر تواجدت للقضاء على ظاهرة العبور العشوائي للمشاة والحفاظ على الأرواح خاصة في الأوقات المتأخرة من الليل التي قد تكون الرؤية غير واضحة بالشكل المطلوب بجانب عطل نهاية الأسبوع التي تشهد خروج الجميع، .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض