• الأحد 04 شعبان 1438هـ - 30 أبريل 2017م
  08:48     ترامب يحتفل بأول 100 يوم له في الحكم ويهاجم وسائل الإعلام         08:49     محتجون من أنصار البيئة يحتشدون أمام البيت الأبيض         08:50     البيت الأبيض :ترامب يدعو رئيس الفلبين لزيارة واشنطن         08:50     ترامب : الصين تضغط على كوريا الشمالية         08:51    تمديد حالة الطوارئ في مالي لوقف الهجمات الإرهابية        08:52    البابا يدعو لوساطة لحل أزمة كوريا الشمالية وتجنب حرب مدمرة         08:53     إجلاء المزيد من مسلحي المعارضة وعائلاتهم من حي الوعر إلى إدلب         08:53    تحطم طائرة عسكرية في كوبا ومقتل ثمانية على متنها         09:08    مقتل خمسة في أعاصير في ولاية تكساس الأمريكية ورياح تجتاح القطاع الأوسط من البلاد    

14 يونيو امتحانات «النقل»

امتحانات «الثاني عشر» تبدأ 21 يونيو وتنتهي 2 يوليو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 مايو 2015

دبي (وام) أجرى معالي حسين بن إبراهيم الحمادي وزير التربية والتعليم تعديلات مهمة على مواعيد امتحانات نهاية الفصل الدراسي الثالث، استجابة سريعة لدعوة أولياء الأمور وأبنائه وبناته الطلبة ممن طالبوا بأهمية تعديل المواعيد لتتناسب والظروف الملائمة التي تسبق حلول شهر رمضان المبارك. ووفقاً لما اعتمده معالي الحمادي، فقد تقرر أن تبدأ امتحانات صفوف النقل جميعها يوم الأحد 14 يونيو المقبل وتنتهي يوم 22 من الشهر ذاته، على أن تبدأ امتحانات الصف الثاني عشر، وهي موحدة على مستوى الدولة يوم الأحد الموافق 21 يونيو، وتمتد إلى يوم الثاني يوليو المقبل. وأشار معاليه في تصريح لوكالة أنباء الإمارات إلى أن هذه التعديلات جاءت تفاعلاً مع طلبات أولياء الأمور التي قدمت إلى معاليه مؤخراً لتقديم مواعيد الامتحانات لتفادي أيام شهر رمضان بقدر المستطاع، وهو ما استجاب إليه، ووجه الإدارات المختصة بدراسته سريعاً لإقرار تعديل المواعيد من دون أن تمس هذه التعديلات مصلحة الطالب أو تؤثر في انتظام العملية التعليمية والخطة الدراسية. وأكد معالي وزير التربية والتعليم في تصريحه أن الوزارة لا تدخر جهداً في تحقيق مصلحة الطالب وتهيئة كل الظروف المحفزة له على الإبداع والتفوق سواء كان ذلك في أيام الدراسة أو خلال الامتحانات المعتمدة، لافتاً إلى أن وزارة التربية حين توفر المرونة المناسبة في خططها وتوجهاتها فإنها تستند في الوقت نفسه إلى مجموعة الضوابط التي تنظم العملية التعليمية، وهي تقدم مصلحة الطالب وتقدر راحته، وتعمل على توفير الأجواء الملائمة له لاسيما داخل قاعات الامتحانات ومواعيدها والتوقيتات المقررة. في الوقت نفسه دعا أولياء الأمور إلى التواصل المستمر مع المدارس خلال الأيام المقبلة وحث الطلبة على الانتظام في صفوفهم حتى اليوم الأخير المقرر للدراسة، فيما طالب الإدارات المدرسية بابتكار وسائل نوعية محفزة للطلبة على التحصيل والمراجعة والعمل على تهيئة الطلاب والطالبات للامتحانات بدعائم الثقة في النفس والتفاؤل وحث معالي وزير التربية أبناءه وبناته الطلبة على التفاعل مع معلميهم والإنصات إليهم والامتثال لتوجيهات أولياء أمورهم متمنيا لهم تحقيق النجاح والتفوق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض