• الخميس 06 ذي القعدة 1439هـ - 19 يوليو 2018م

قرقاش: نسعى لتأمين محيط مطار الحديدة لبدء عمليات الإغاثة الجوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 يونيو 2018

أبو ظبي (الاتحاد)

اتهم معالي الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، الحوثيين باستخدامهم المدنيين دروعاً بشرية، ووضع الأسلحة الثقيلة بين الأحياء السكنية، ومنع نزوح الأهالي في الحديدة، مؤكداً الرغبة بتأمين محيط مطار الحديدة لبدء عمليات الإغاثة الجوية، وأشار معاليه إلى أن ميليشيات الحوثي لها معاملة خاصة فهي لديها حوار مع الأمم المتحدة، لكنها عند تهديد المدنيين تتصرف كأي جماعة إرهابية أخرى.

وقال معاليه في سلسلة تغريدات على حسابه الرسمي بموقع تويتر، «قلق بشأن تقارير استمرار انتهاكات الحوثي في ​​الحديدة، يستخدم الحوثيون المدنيين دروعاً بشرية، ويضعون أسلحة ثقيلة في المناطق السكنية، ويزرعون الألغام الأرضية، ويحاصرون الطرق لوقف خروج المدنيين»، وأضاف، «نرغب في تأمين مطار حتى نتمكن من بدء عمليات النقل الجوي الإنساني للغذاء والدواء، القناصة والمدافع الحوثية، وإطلاق النار من المناطق المدنية، يعيق تقديم الإغاثة.

الحوثيون يزرعون الألغام البحرية، مما يعرض توصيل المساعدات للخطر».وختم معاليه تغريداته بقوله، «الحوثيون لا يعاملون مثل أي ميليشيا إرهابية أخرى، لديهم حوار مع الأمم المتحدة، وفرصة للتفاوض على العملية السياسية.

لكن في تهديد المدنيين يتصرفون مثل أي منظمة إرهابية أخرى. يجب على المجتمع الدولي مساءلتها».