• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

ضم 4 عناصر جديدة

«الشباب» يُدشن تحضيراته لوديتيّ اليابان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 02 يونيو 2014

دشن منتخبنا الوطني للشباب لكرة القدم (مواليد 95) مساء أمس الأول، تحضيراته الجادة لخوض تجربتين وديتين ضد نظيره المنتخب الياباني في السادس والثامن من الشهر الحالي، في إطار تحضيراته للمشاركة في نهائيات كأس آسيا للشباب (تحت 19 سنة) التي ستقام منافساتها في مانيمار أكتوبر المقبل.

وانتظم لاعبو منتخبنا في المعسكر الذي يجريه الأبيض بفندق اتحاد الكرة لغاية الثامن من يونيو الجاري، وأدى اللاعبون تدريبهم الأول على ملعب ذياب عوانة، بإجراء حصة استمرت لساعة ونصف الساعة.

وحرص على متابعة المران، عبيد مبارك المدير الفني باتحاد الكرة والدكتور موسى عباس عضو لجنة المنتخبات والمشرف العام على منتخب الشباب، وقبل انطلاق التدريب تحدث الدكتور موسى عباس مع اللاعبين وحثهم على بذل المزيد من الجهد، نظرا لأهمية الاستحقاق المقبل.

وأدى اللاعبون تدريباتهم وسط حماس عالٍ في ظل سعي الجميع لتقديم الأفضل وتحسين النتائج التي حققها المنتخب مؤخرا، كما شهد المعسكر الحالي انضمام أربعة عناصر جديدة للقائمة في إطار سياسة الجهاز الفني الساعية للوقوف على حالة جميع اللاعبين واختيار الأكثر جاهزية قبل خوض النهائيات الآسيوية، حيث تواجد محمد علي إبراهيم من نادي الوحدة ومحمد هلال النعيمي لاعب عجمان وحسن محمد (بني ياس)، بالإضافة إلى فراس صالح الخبيصي (العين).

من جانبه، أجرى المنتخب حصة تدريبية في العاشرة صباح أمس بصالة الجمانيزيوم بنادي الوصل في دبي، فيما أجرى الأبيض تدريباً في الفترة المسائية على ملعب ذياب عوانة. ومن المقرر أن تصل بعثة المنتخب الياباني يوم الأربعاء المقبل الموافق 4 يونيو الحالي، وستحل فور وصولها بفندق اتحاد الكرة في الخوانيج وتباشر تدريباتها بملعب ذياب عوانة باتحاد الكرة الذي سيشهد خوض التجربتين الوديتين.

من جانبه، أوضح أحمد محمد العطاس مهاجم منتخبنا الوطني ولاعب الفريق الأول بنادي الجزيرة أن استعدادات منتخبنا الوطني تجري بصورة جيدة، مشيرا إلى أن الجميع يعيّ أهمية الاستحقاق المقبل لمنتخبنا الشاب.

وبخصوص النتائج السلبية التي حققها الأبيض في الفترة السابقة مع المنتخبات التي خاض معها عدد من التجارب الودية، قال العطاس: «النتائج السلبية التي عانينا منها في المرحلة السابقة لا تدل على المستوى الحقيقي للمنتخب، ففي آخر مباراتين قدمنا مستوى مميزاً على الرغم من الغيابات إلا أننا تعادلنا في ودية إيران الأولى وخسرنا الثانية على الرغم من أننا كنا الأفضل، حيث فعلنا كل شئ في كرة القدم إلا التسجيل». وأضاف: «يبقى الهدف من التجارب الودية هو الوقوف على الإيجابيات والسلبيات قبل الدخول في غمار النهائيات، والجميع يذكر المباريات الودية التي خضناها العام الماضي قبل لعب مباريات التصفيات المؤهلة إلى كأس آسيا، فالنتائج كانت سلبية وخسرنا جميع المباريات الودية، إلا أننا في التصفيات تصدرنا المجموعة الثانية وفزنا في كل المواجهات».

ووعد مهاجم منتخبنا بتقديم الأفضل في الفترة المقبلة، وأكد أن طموحهم حجز مقعد في مونديال الشباب. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا