• الاثنين 10 ذي القعدة 1439هـ - 23 يوليو 2018م

هيرنانديز يتفهم صافرات غضب الجماهير الفرنسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 يونيو 2018

موسكو (د ب أ)

أعرب لوكاس هيرنانديز نجم المنتخب الفرنسي عن تفهمه لصافرات الاستهجان والغضب، التي أطلقتها الجماهير في نهاية مباراة الفريق أمام نظيره الدنماركي.

وقال هيرنانديز لاعب أتلتيكو مدريد الإسباني: «المشجعون كانوا هناك وأطلقوا بعض الصافرات، والتي أراها طبيعية بعض الشيء، أتوا إلى المدرجات لمشاهدة عرض قوي».

وكان التعادل نتيجة جيدة لكل من المنتخبين. ولهذا خلت بعض فترات المباراة من أي طموح هجومي لدى الفريقين.

وكان هيرنانديز، الذي أعرب من قبل عن رغبته في اللعب للمنتخب الإسباني قبل أن يستقر على اللعب لفرنسا، خرج في الشوط الثاني من المباراة بسبب الإجهاد العضلي، ولكنه أكد أن استبداله كان إجراء وقائياً فقط. وقال هيرنانديز: «أتمنى ألا تكون شيئاً، شعرت ببعض الضغط. ولهذا فضلت عدم المجازفة، أتمنى أن نحسن مستوانا خلال الأيام الأربعة المتبقية على مباراة دور الستة عشر من أجل التأهل لدور الثمانية».

واعترف هيرنانديز، بعد مباراة الدنمارك في العاصمة الروسية موسكو بأن المنتخب الفرنسي حاول الهجوم في الشوط الأول ولكنه بدا في الشوط الثاني مقتنعاً بالتعادل.

وأوضح: «كنا نعلم أن الشوط الأول من المباراة سيكون حاسماً، قدمنا فيه أداءً قوياً. ولكن مع عدم هز الشباك من جانبنا وجانب المنافس، علمنا أن التعادل سيكون مستحقاً لكلينا في الشوط الثاني.. تأكدنا بالفعل أيضاً أنه ما من مباراة سهلة في هذه النسخة من كأس العالم.. أهم أهدافنا في الدور الأول كان صدارة المجموعة، وحققناه».

واستنكر هيرنانديز ما يتردد عن كون المنتخب الفرنسي ضمن أبرز المرشحين للفوز باللقب، وقال: «لا، لا نعلم. نعلم فقط مسيرتنا في البطولة ونواصلها».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا