• الجمعة 07 ذي القعدة 1439هـ - 20 يوليو 2018م

بروفايل

برسيتش.. القطار السريع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 يونيو 2018

علي الزعابي (أبوظبي)

استحق الكرواتي إيفان برسيتش نجومية لقاء كرواتيا وآيسلندا، بعد أن كافأ نفسه بهدف الفوز في الجولة الثالثة والذي منح الكروات العلامة الكاملة بعد تحقيقهم ثلاثة انتصارات على نيجيريا والأرجنتين وأخيراً آيسلندا، رغم أن المدرب الكرواتي زلاتكو داليتش خاض اللقاء بتشكيلة شبه احتياطية، إلا أنه نجح في الاختبار وضمن جاهزية معظم لاعبيه لما تبقى من مشوار في كأس العالم.

برسيتش أحد أفضل اللاعبين في تشكيلة المدرب ومن الجنود المجهولين في الفريق، ويعتبر أحد القلائل الذين يمتازون بثبات المستوى، خصوصاً أنه يقدم العطاء نفسه مع ناديه انتر ميلان الإيطالي منذ انتقاله إليه قبل ثلاث سنوات، ليصبح محط أنظار جميع الأندية في الدوري الإنجليزي والإسباني، ومن المتوقع أن يتم انتقاله إلى أحد قطبي مدينة مانشستر الإنجليزية، بعد رفض العرض المقدم في الصيف الماضي من يونايتد بقيمة 60 مليون يورو.

توهج المنتخب الكرواتي في هذه البطولة لم يخف العمل الكبير الذي يقدمه برسيتش، ورغم تألق لوكا مودريتش بشكل لافت في أول مباراتين وكسبه لنجومية اللقاء بجانب زميله إيفان راكيتش، ولكن الجهد البدني الذي يبذله برسيتش يعطيه النجومية مناصفة مع نجمي خط الوسط، بفضل انطلاقاته الجبارة على الأطراف ومساندة الهجوم بالعرضيات المثالية والهجمات المرتدة المنظمة، بالإضافة إلى مساندته الكاملة لخط الدفاع بفضل الخبرة الكبيرة التي امتلكها بفضل وجوده في الدوري الإيطالي، الذي يمتاز بالخطط التكتيكية والاهتمام بالدفاع، لتصفه أحد الصحف العالمية بالقطار السريع.

برسيتش خاض مباراته الدولية الـ 69 أمام آيسلندا، وسجل هدفه الـ 19 مع المنتخب الوطني، ويعتبر ثاني أفضل هداف في تشكيلة زلاتكو بعد مهاجم يوفنتوس والمنتخب الكرواتي ماريو ماندزوكيتش الذي سجل 30 هدفاً في 85 مشاركة، ويسعى برسيتش لتحقيق حلم تكرار إنجاز كرواتيا 98 بالوجود في نصف نهائي كأس العالم بفضل المجموعة المميزة التي يمتلكها منتخب بلاده وتقديمهم أفضل مستوى حتى الآن في ثلاث مباريات مقارنة مع جميع المنتخبات المنافسة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا