• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الاحتلال يقصف غزة رداً على صاروخ صوب سديروت

أميركا تندد بخطة إسرائيلية جديدة لبناء مستوطنات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 06 أكتوبر 2016

عبد الرحيم الريماوي، علاء المشهراوي، وكالات (القدس، رام الله، غزة، واشنطن)

وجهت الولايات المتحدة انتقادا قويا لاسرائيل أمس بسبب موافقتها على بناء وحدات استيطانية جديدة على أراض فلسطينية محتلة، محذرة حليفتها من أنها تعرض آفاق السلام للخطر. وقالت وزارة الخارجية الأميركية أمس إن الولايات المتحدة تندد بقوة بقرار الحكومة الإسرائيلية المضي قدما في خطة لبناء ما يصل إلى 300 وحدة استيطانية جديدة في عمق الضفة الغربية وأضافت أن هذا سيلحق الضرر باحتمالات التوصل إلى حل قائم على دولتين. وقال مارك تونر المتحدث باسم الوزارة في بيان»ندين بشدة قرار الحكومة الاسرائيلية الأخير بتنفيذ خطة تقضي ببناء مستوطنة جديدة كبيرة في عمق الضفة الغربية» المحتلة. وأضاف «إنه لأمر مزعج للغاية.. في أعقاب إنجاز إسرائيل والولايات المتحدة اتفاقا لم يسبق له مثيل بشأن المساعدة العسكرية بهدف تعزيز أمن إسرائيل.. أن تتخذ إسرائيل قرارا يتناقض بهذا الشكل مع مصلحتها الأمنية المتمثلة في حل سلمي لصراعها مع الفلسطينيين على المدى البعيد».

من جانب آخر، قصفت مدفعية الجيش الإسرائيلي، امس الاربعاء، أرضاً تتبع للمقاومة الفلسطينية الى الشمال الشرقي لبيت حانون، دون التبليغ عن وقوع إصابات. وافادت مصادر فلسطينية، ان قوات الجيش الإسرائيلي زعمت قصفها الارض التي اطلق منه الصاروخ صوب بلدة سديروت. وقالت المصادر الفلسطينية إن مدفعية الاحتلال أطلقت قذيفة تجاه أحد أبراج المقاومة شرق بيت حانون، شماليّ قطاع غزة، وسط تحليق كثيف في أجواء قطاع غزة للطائرات الحربيّة وطائرات الاستطلاع. وذكرت صحيفة «يديعوت أحرونوت» العبرية، أن الصاروخ سقط في وسط حي سكني وعلى مقربة من منزل رئيس بلدية سديروت، ألون دفيدي، كما يبعد 150 مترا من مدرسة. وأشارت إلى أن اثنين من الإسرائيليين أصيبا بحالة هلع وجرى نقلهم للمشفى، كما تضررت نوافذ بعض المنازل المحيطة نتيجة صدمة الانفجار. وأفاد أفيخاي أدرعي الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي، امس الأربعاء أنه «تم إطلاق صافرات الانذار في مدينة سديروت الأمر الذي ألحق أضرارا مادية»، وقالت اذاعة الجيش الاسرائيلي إن «صاروخا سقط داخل سديروت بين منزلين دون وقوع اصابات».

وقال موقع «واللاه» الاخباري العبري، امس إن «التنظيم السلفي» أكناف بيت المقدس» التابع لداعش تبنى عملية اطلاق القذيفة على سديروت، وجاء على لسان التنظيم أن القذيفة التي أطلقت هي من صنع شخصي وقطرها 168 مم، وتم اطلاق الصاروخ ضمن جهودنا المتواصلة ضد أعداء الله اليهود، كما وتم اطلاق الصاروخ انتقامًا على اعتقال النشطاء السلفيين من قبل حماس.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا