• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

نظرة المجتمع تتغيَّر تدريجياً

التوطين يتحرَّك ببطء في قطاعي السياحة والطيران

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 يونيو 2014

التوطين في قطاعي السياحة والطيران بأبوظبي يسير بخطوات السلاحف يؤرق المسؤولين مع وجود عدد من التحديات التي تقف عائقاً أمام انخراط العمالة الوطنية في القطاع، على رأسها الرواتب وطول ساعات العمل، وقلة التوعية بأهمية القطاع من حيث الخبرة العملية الغنية والتطور الوظيفي الذي يقدمه القطاع، فضلاً عن الانفتاح على الثقافات الأخرى.

ولكن النظرة للعمل في هذا المجال بدأت تتغير، كما يقول المسؤولون بالقطاع، لكنها تحتاج إلى وقت طويل حتى يصبح التغير جذرياً، حيث تشهد البرامج التي تطلقها الجهات المعنية من القطاع الخاص والحكومي إقبالاً واضحاً من المواطنين.

تحقيق- رشا طبيلة

قالت منى وليد، نائب رئيس شؤون قسم التوظيف في «الاتحاد للطيران»: إن أبرز أسباب عزوف المواطنين عن العمل في قطاع الطيران ساعات العمل الطويلة والمتطلبات الكثيرة، على عكس العمل الحكومي المحدد بساعات عمل قصيرة، إضافة إلى الرواتب التي تعد أقل مقارنة بالقطاع الحكومي.

وأضافت: إن المشكلة تكمن في أن العديد من المواطنين يبحثون في أول مسيرتهم المهنية عن الراتب والمنصب، بدلاً من التركيز على التعلم وكسب الخبرة العملية الغنية والتدرج الوظيفي بغض النظر عن قيمة الراتب المقدم، ما يؤكد ضرورة تكثيف حملات التوعية بأهمية البحث عن الخبرة في بداية المسيرة المهنية.

وأكدت أن الاتحاد للطيران تتميز بتقديم الفرصة الحقيقية للمواطنين والمواطنات للنهوض في مهنتهم وكسب خبرة أكبر مقارنة بالخبرة التي يكتسبونها في قطاعات أخرى. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض