• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

اعتماد خطة التقييم لتعزيز التميز المؤسسي في «الجنسية والإقامة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 يونيو 2014

اعتمد اللواء الركن خليفة حارب الخييلي، وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الجنسية والإقامة والمنافذ بالإنابة، خطة التقييم والمراجعة الدورية بقطاع شؤون الجنسية والإقامة والمنافذ، لإغلاق نقاط التحسين بصفة دورية بما يعزز من نشر ثقافة التميز المؤسسي، وتحسين أداء شؤون الجنسية والإقامة والمنافذ لتكون أكثر قطاعات وزارة الداخلية تميزاً. وقال اللواء الخييلي إن قطاع الجنسية والإقامة والمنافذ، أطلق مبادرة للتقييم الذاتي وفق معايير التميز المؤسسي على مستوى الدولة، تحقيقاً لاستراتيجية وزارة الداخلية (2014-2016) وتطبيقاً لمنهجياتها. وأكد أن إدارة الاستراتيجية وتطوير الأداء في شؤون الجنسية والإقامة والمنافذ تبنت المبادرة، بالتعاون مع الإدارة العامة للاستراتيجية وتطوير الأداء بالوزارة، من خلال دعمها شؤون الجنسية والإقامة والمنافذ بالتأهيل والتدريب المناسبين في مختلف مجالات الجودة.وأشار الوكيل المساعد إلى أن قطاع الجنسية والإقامة والمنافذ تبنى عدة مبادرات استراتيجية تهم المجتمع وتحقق رضا متعامليها وموظفيها، حيث عقد القطاع عدة فعاليات في عام 2013. من جانبه، أوضح العقيد الدكتور عبدالله عبد الرحمن بن سلطان، مدير إدارة الاستراتيجية وتطوير الأداء في شؤون الجنسية والإقامة والمنافذ، أن الإدارة العامة للاستراتيجية وتطوير الأداء بوزارة الداخلية دعمت القطاع بأهم المقارنات المرجعية المحلية والخارجية، وعقدت عدة دورات مقيم داخلي ودولي، مشيراً إلى أن قادة قطاع الجنسية والإقامة والمنافذ اطلعوا في عام 2013 على تجربة القيادة العامة لشرطة دبي الفائزة بمبادرة التقييم الذاتي في برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض