• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

شاركت في قمة صحة الأمومة والمواليد الجدد بكندا

ميثاء الشامسي: الإمارات تتبوأ مراكز متقدمة عالمياً في انخفاض وفيات الأطفال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 يونيو 2014

أشادت معالي الدكتورة ميثاء الشامسي وزيرة دولة بجهود دولة الإمارات من أجل الحفاظ على صحة الأمهات والأطفال حول العالم وتبوؤها المراكز المتقدمة على مستوى العالم في نسبة انخفاض معدلات وفيات الأطفال عند الولادة.

كما أشادت بجهود سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة والمبادرات التي قامت وتقوم بها سموها في مجال صحة المرأة والطفل سواء على مستوى دولة الإمارات أو على المستوى الإقليمي والدولي.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي على هامش مشاركتها في قمة صحة الأمومة والمواليد الجدد والطفل التي استضافتها مدينة تورنتو الكندية في الفترة من 28-30 من الشهر الماضي تحت عنوان «إنقاذ كل امرأة وطفل: هدف يمكن تحقيقه» وتحت رعاية رئيس الوزراء الكندي معالي ستيفين هاربر.

وبحثت القمة سبل التعاون بين مختلف دول العالم من أجل حماية صحة الأم والطفل في الدول النامية بمشاركة شخصيات عالمية من بينهم الرئيس التنزاني جاكايا كيكويت والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون والملكة رانيا العبداالله ومدير منظمة الأمم المتحدة للأطفال «اليونيسف» أنتونى ليك والمؤسس المشارك لمؤسسة بيل وميلندا غيتس ميلندا غيتس وفخامة آغا خان والمديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية مارجريت شان ورئيس مجموعة البنك الدولي جيم يونغ كيم والعديد من كبار المسؤولين المهتمين بصحة الأم والطفل.

وتضمن جدول أعمال قمة تورنتو الجوانب المتعلقة بالاهتمام العالمي المتزايد بفوائد التغذية وإنقاذ حياة الأطفال عن طريق التطعيم والتحصين ضد الأمراض والأوبئة والحد من الوفيات في المواليد الجدد والأطفال والعناية بصحة الأمهات.

وخلال القمة أعلن رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربرعن تعهد كندا بالتبرع بمبلغ 5ر3 مليار دولار لتحسين صحة الأمهات والأطفال من الفترة 2015- 2020 في البلدان الفقيرة والدول النامية. (تورنتو - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض