• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

وفقاً لتقرير «دافوس لعام 2016 - 2017»

الإمارات الأولى على مستوى العالم في جودة الطرق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 05 أكتوبر 2016

علي الهنوري (الشارقة)

حققت دولة الإمارات العربية المتحدة المركز الأول عالمياً، وللمرة الرابعة على التوالي في مجال جودة الطرق، وفقاً لتقرير التنافسية العالمية الصادر عن منتدى «دافوس» الاقتصادي لعام 2016 - 2017، وذلك كنتاج لتكاملية مشاريع البنية التحتية للدولة التي تهدف إلى تحقيق رؤية الدولة لعام 2021، وتماشياً مع الأسس والمعايير الدولية التي تبنتها الدولة لتكون في مصافّ أفضل الدول.

وتنفذ وزارة تطوير البنية التحتية ضمن مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتحقيق رؤية الإمارات لعام 2021، حزمة من المشاريع التطويرية، أبرزها أربعة مشاريع طرق شريانية يصل طولها إلى 119 كيلومتراً بحلول عام 2021، بتكلفة مليارين و700 مليون درهم، وستسهم هذه المشاريع في دعم عجلة النمو الاقتصادي الذي تشهده الدولة، وكذلك تربط مختلف مناطق الدولة ما يحقق السعادة للمواطنين والمقيمين على الوطن.

وتقدم معالي الدكتور المهندس عبدالله بلحيف النعيمي وزير تطوير البنية التحتية، بأسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، لحصول الدولة على المركز الأول عالمياً في مؤشر جودة الطرق. وأكد أن تحقيق أعلى معايير الأمن وزيادة معدلات الطاقة الاستيعابية للطرق الاتحادية مع مراعاة انسيابية الطريق، من أهم أولويات وزارة تطوير البنية التحتية، حيث طوّرت الوزارة آليات لتصميم وتنفيذ وإدارة المشاريع تمت فيها مراعاة أعلى معايير وممارسات ومقاييس الأمن والسلامة العالمية لدعم أجندتنا الوطنية.

كما أكد معاليه أن شق الطرق الشريانية احتل موقع الصدارة ضمن أولويات واهتمامات دولة الإمارات العربية المتحدة بهدف إسعاد المواطنين والمقيمين على أرض الوطن، الأمر الذي تسعى إلى تحقيقه قيادة الدولة في طريقها للوصول إلى «رؤية الإمارات 2021»، ما استدعى وزارة تطوير البنية التحتية إلى خلق برامج وخطط من شأنها تحقيق ذلك وشق طرق تصل المدن والمناطق بعضها ببعض، وتسارعت وتيرة البناء والتطوير ليصل طول الطرق الاتحادية في الدولة إلى 717 كيلومتراً، بزيادة بلغت 35% عما كانت عليه سابقاً.

وتستهدف وزارة تطوير البنية التحتية وضمن مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، وبرنامجها الاستثماري، واللذين يعتبران أحد أسس ما حققته الدولة من مراكز متقدمة عالمياً في مجال جودة الطرق، تنفيذ وتطوير 4 مشاريع طرق شريانية يصل طولها إلى 119 كيلومتراً بحلول عام 2021، بتكلفة إجمالية تبلغ مليارين و700 مليون درهم، التي بدورها ستسهم في دعم عجلة النمو الاقتصادي الذي تشهده الدولة، وكذلك تربط مختلف مناطق الدولة، ما يحقق السعادة للمواطنين والمقيمين على الوطن. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض