• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مشار يقر بأنه لا يسيطر تماما على المتمردين في جنوب السودان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 يونيو 2014

أقر نائب الرئيس السابق في جنوب السودان رياك مشار الذي يقاتل أنصاره المتمردون الجيش السوداني الجنوبي منذ منتصف ديسمبر، امس بانه لا يسيطر تماما على قواته المتهمة بارتكاب فظائع. وقال مشار في مقابلة مع فرانس برس في نيروبي «لا يمكنني القول إنني أسيطر عليهم. ساكون اكذب لو قلت ذلك. لكننا نأمل بالتمكن من السيطرة عليهم لأننا ندربهم ونأمرهم بالانضباط».وأوضح أن «جمع» مناصريه «في قوة من شأنها الاستمرار وضمن بنية قيادية تطلب وقتا»، مضيفا «لدينا أيضا مقاتلون متطوعون ومدنيون يملكون أسلحتهم الخاصة انضموا إلى المعركة».

وادت الخصومة السياسية بين الرئيس سلفا كير ورياك مشار إلى انقسام الجيش على خلفية قبلية، وخصوصا أن الأول ينتمي إلى قبيلة الدنكا والثاني إلى النوير. واتهم الجانبان بارتكاب مجازر وتجاوزات بحق المدنيين، ودعت الأمم المتحدة وواشنطن كلا من كير ومشار إلى معاقبة المسؤولين عن هذه الفظائع تحت طائلة فرض عقوبات.ويتهم أنصار مشار خصوصا بقتل مئات المدنيين على خلفية قبلية حين استعادوا في منتصف أبريل السيطرة على مدينة بنتيو عاصمة ولاية الوحدة النفطية. وقال مشار عن هذا الأمر «علينا أن نعلم الوقائع المرتبطة بما قيل، وقعت معارك في بنتيو، ينبغي أذن إجراء تحقيق يتصل بكل ذلك». وأضاف «أريد سلاما يستند إلى تحميل المسؤوليات، لا أريد سلاما يقوم على الإفلات من العقاب». (نيروبي-أ ف ب)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا