• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

«التحالف» يقدم خدمات علاجية لأهالي الساحل الغربي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 يونيو 2018

الحديدة (وام)

قدم فريق طبي ميداني تابع لقوات التحالف العربي، بقيادة المملكة العربية السعودية، خدمات علاجية لأهالي وأطفال المناطق المحررة والنائية على امتداد الساحل الغربي لليمن، وعمل على تضميد جراحهم جراء ما اقترفته أيادي الشر «الحوثية».

وتأتي هذه المبادرة الإنسانية لمساعدة الأهالي الذين لم يستطيعوا الذهاب إلى المستشفيات، وحرصاً على سلامة وأرواح المدنيين والتخفيف من وطأة معاناة أبناء الشعب اليمني نتيجة انتهاكات الميليشيات الحوثية الإرهابية الموالية لإيران. ولا تألو الفرق الطبية الميدانية التابعة لقوات التحالف العربي جهداً في تقديم الدعم الطبي والخدمات العلاجية إلى سكان المناطق المحررة في محافظة الحديدة، ضمن دورها الإنساني والإغاثي في اليمن، ومد يد العون والمساعدة للفئات المعوزة من المرضى والوصول إليهم في منازلهم وأماكن تواجدهم، ومدهم بالأدوية المطلوبة لحالتهم الصحية.

وقال الطبيب سلطان الكعبي، عضو الفريق الطبي، إن الجولات الميدانية تهدف إلى تأمين الخدمات الطبية والعلاجية للنساء والأطفال والمسنين الذين يعانون الأمراض المزمنة المختلفة في جميع المناطق النائية بالساحل الغربي لليمن، وتقديم الرعاية الطبية المجانية اللازمة لهم في منازلهم.

وأضاف أن أيادي الميليشيات الحوثية خلفت مآسي حقيقية لدى أهالي الساحل الغربي الذين دفعوا ثمن القتل والتدمير والتخريب، وكان لا بد للفرق الطبية الميدانية التابعة لقوات التحالف العربي من الوصول إليهم، وخاصة في المناطق النائية، لتقديم العلاج اللازم لهم.

من جانبه قال الطبيب أيمن فضل من القوة السودانية العاملة ضمن التحالف العربي، إن جهود الفرق الطبية في اليمن تأتي تجسيداً للنهج الإنساني لدول التحالف العربي، والحرص على توفير الإغاثة للأشقاء في المناطق المحررة، وتقديم العلاج الميداني للفئات المعوزة من المرضى ومساعدتهم على تجاوز الظروف الصعبة التي فرضها حصار الميليشيات الحوثية لهم.

من ناحيتهم أكد عدد من أهالي محافظة الحديدة الذين استفادوا من الخدمات العلاجية، أن التحالف العربي أنقذ سكان المناطق المحررة في الساحل الغربي من جرائم الميليشيات الحوثية وممارساتها الإرهابية ضد الشعب اليمني.