• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

لتصميم نموذج قطار يصل من دبي إلى الفجيرة خلال 10 دقائق

فريق «موبيس» الفرنسي يحصد المركز الأول في تحدي دبي لـ «الهايبرلوب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 05 أكتوبر 2016

دبي (الاتحاد)

فاز مشروع موبيس بالمركز الأول في تحدي دبي العالمي لقطار «الهايبرلوب» لتصميم نموذج ربط بقطار «الهايبرلوب» يصل بين دبي والفجيرة خلال 10 دقائق، وذلك من بين 6 فرق تأهلت إلى المنافسات النهائية من التحدي.

وتقدم للمشاركة في المسابقة 250 فريقاً من 29 دولة حول العالم، حيث اختارت لجنة التحكيم التي تضم نخبة عالمية من الخبراء والمختصين في كبريات شركات تكنولوجيا المعلومات العالمية، وممثلين عن جهات حكومية محلية وعالمية مشاركة في المسابقة، بمن فيهم خبراء يمثلون مؤسسات حكومية وشركات في إمارة دبي والإمارات، والولايات المتحدة الأميركية، والمملكة المتحدة.

وبهذه المناسبة، قال سيف العليلي الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي المستقبل: «الإعلان عن الفائز في المركز الأول من تحدي دبي العالمي يؤكد عزمنا على المضي في صناعة المستقبل اليوم، فهذا المشروع الذي تم اختياره من لجنة تحكيم عالمية تضم نخبة متميزة من الخبراء والمختصين في المجالات الهندسية والتقنية يعتبر من أفضل المشاريع وأكثرها ابتكاراً لبناء نظام نقل متكامل ومتطور فائق السرعة بواسطة (الهايبرلوب) يربط بين دبي والفجيرة في أقل من 10 دقائق».

وقال سيف العليلي: أخذت قيادتنا الحكيمة على عاتقها صناعة مستقبل الأمة، فقبل بضعة أيام فقط، قام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بإطلاق استراتيجية دولة الإمارات للمستقبل، وأصبحت دولة الإمارات أول حكومة في العالم تعين مديرين متخصصين في الاستراتيجية والمستقبل، ومع تطور العالم، أصبح الوقت أكثر قيمةً، لذلك يجتهد الناس والشركات لإيجاد وسائل مبتكرة لتوفير الوقت، وبصورة مبتكرة؛ لأن الأسس التي يقوم عليها قطاع السفر والنقل تعتمد على هذه الحقيقة.

وتحقيقاً لهذه الغاية، نحن متحمسون لتنظيم هذه المسابقة وتقريب المجتمع أكثر إلى هذا الهدف. «من دبي إلى الفجيرة في 10 دقائق»، لم يكن مجرد مبالغة، حيث يمكن لتقنية «الهايبرلوب» الوصول إلى سرعة 1200 كم /‏‏ ساعة. كما يتوقع أن تقلل هذه التقنية عناء ووقت السفر من نيويورك إلى بكين في ساعتين فقط.

وقال العليلي: الجانب الآخر من مهمتنا هو تنفيذ المشاريع التي تضمن الكفاءة والاستدامة في البيئة والاقتصاد، وعليه ستوفر تقنية «الهايبرلوب» وسيلة مواصلات ونقل تقلل من الاعتماد على السيارات، وبالتالي ستخفض من انبعاثات الكربون، ومن الجانب الاقتصادي، فإن تكلفة بناء قطار «هايبرلوب» تعادل فقط 10% من تكلفة بناء قطار تقليدي فائق السرعة.

وقال توني رايان، الرئيس التنفيذي لشركة إيسايت: مسابقة بيلد إيرث لايف، تمكنت في فترة قصيرة من تحقيق التأثير المطلوب، كما أنها فاقت التوقعات في نسب المشاركة ونوعية المشاريع المشاركة في المسابقة، وذلك بسبب الدعم غير المحدود من مؤسسة دبي للمستقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض