• الاثنين 10 ذي القعدة 1439هـ - 23 يوليو 2018م

الميليشيا تتعقب عناصرها الفارين من الساحل الغربي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 يونيو 2018

عدن (الاتحاد)

نفذت ميليشيات الحوثي الإيرانية حملة لتعقب عناصرها الفارين من جبهات القتال في محافظة الحديدة والساحل الغربي عقب الضربات الموجعة التي تتلقاها الميليشيات على يد قوات الجيش والمقاومة الشعبية المسنودة بالتحالف العربي. وأفادت مصادر محلية في صنعاء أن مشرفين حوثيين شرعوا بتعقب عشرات العناصر العائدة من جبهات القتال في الحديدة والساحل الغربي عقب رفضهم الاستمرار في القتال، موضحاً أن الحوثيين لجأوا إلى تنفيذ الاعتقالات والاختطافات بحق العائدين إلى منازلهم من أجل إجبارهم على العودة إلى الجبهات القتالية. وأشارت المصادر إلى أن الحوثيين لجأوا إلى تصفية عدد من العناصر التابعة لهم عقب رفضهم العودة إلى المعارك في الحديدة، مؤكدة أن الميليشيات في صنعاء باتت تعيش حالة هستيريا في ظل الخسائر الكبيرة التي تتكبدها في الحديدة والساحل الغربي. وقالت مصادر في ذمار، إن عشرات المقاتلين المغرر بهم في صفوف الحوثي عادوا إلى مناطقهم ورفضوا العودة للمشاركة في القتال، لافتاً إلى أن الميليشيات لجأت إلى تنفيذ عمليات اغتيال بحق بعض منهم لإجبار الباقين على تنفيذ توجيهاتهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا