• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

يتفهم الاحتجاجات ويرى أن البرازيل بحاجة لمزيد من الأمن

جوستافو: «السامبا» سيصل للنهائي بدعم الجماهير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 يونيو 2014

يتفهم لاعب كرة القدم البرازيلي لويز جوستافو انزعاج مواطنيه ومشكلات البرازيل، لكنه يأمل أن يمضي المونديال بصورة سلمية.

وعلق لاعب الوسط في مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية: «يمكنني تفهم الناس الذين يخرجون إلى الشوارع، البرازيل بحاجة إلى مزيد من الأمن، أيضا النظام الصحي سيئ في أماكن عديدة». وخرج آلاف الأشخاص إلى الشوارع العام الماضي خلال بطولة كأس القارات، احتجاجا على الفساد وسوء الإدارة وارتفاع الأسعار.

ورغم الاحتجاجات، عول اللاعب «26 عاما» على شغف قرابة 200 مليون برازيلي: «إننا بحاجة إلى البلاد كلها، وذلك يعرفه الناس أيضا، لذلك سيدعموننا». ويبدو لاعب كرة القدم مقتنعا بإمكانية الفوز باللقب المنتظر بدعم الجماهير. وقال لاعب فولفسبورج: «سنصل إلى النهائي، وإذا الرب أراد، سنتوج أبطالا كذلك».

ويعي جوستافو الآمال العريضة المعقودة عليهم في البلاد، وأن أية نتيجة بخلاف اللقب ستمثل إحباطا كبيرا للمشجعين، الأمر الذي يعتبره حافزا إضافيا. وأكد: «إنه ضغط إيجابي، سنحاول الاستفادة من ذلك واستغلال طاقتهم الإيجابية لمصلحتنا». ويتمتع المنتخب البرازيلي بقدر كبير من الثقة في قدراته منذ أن أحرز كأس القارات العام الماضي، كما أن جوستافو يعتقد أن المدرب لويز فيليبي سكولاري هو الشخص المناسب لقيادتهم إلى النهائي.

وأثنى عليه بقوله: «إنه يعرف تماما ما الذي يجب القيام به من أجل التتويج بكأس العالم، يعرف كيفية حل الأوضاع الصعبة، الأمر الذي لا يتسنى سوى لمدرب كبير مثله». وفيما يتعلق بالمنتخب البرازيلي الحالي، أبرز اللاعب أن هناك اختلافات كبيرة تتعلق بالبرازيل مقارنة ببطولات أخرى: «في الماضي كان لدينا نجوم مثل رونالدو وروماريو ورونالدينيو، اليوم الأمور مختلفة، لا يوجد لاعبون متميزون».

وتعتبر العديد من منتخبات أوروبا أن نظيرتها في أميركا الجنوبية لديها ميزة تتمثل في القدرة على إمكانية التأقلم مع الظروف المناخية للبرازيل، وهو ما لا يتفق معه جوستافو: «أعتقد أن كل المنتخبات ستعاني من مشكلات جراء الطقس، بما فيها المنتخب البرازيلي». (فولفسبورج - د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا