• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

«الاقتصاد» تبحث تعزيز العلاقات مع الصين وبيلاروسيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 05 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

بحثت وزارة الاقتصاد سبل تعزيز التعاون وتوطيد العلاقات بين الإمارات وجمهورية الصين الشعبية، وجمهورية بيلاروسيا، في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية ذات الاهتمام المشترك، حسب بيان أمس.

جاء ذلك خلال استقبال المهندس محمد أحمد بن عبدالعزيز الشحي، وكيل وزارة الاقتصاد للشؤون الاقتصادية، وفداً من حكومة مقاطعة سيتشوان الصينية، ورومان غولوفتشينكو سفير بيلاروسيا في الدولة.

وضم الوفد الصيني مسؤولين رفيعي المستوى في حكومة المقاطعة، على رأسهم باو-هو كوي نائب الحاكم ورئيس لجنة الصداقة والعمل الصينية لما وراء البحار في مقاطعة سيتشوان، ووين لينغ نائبة رئيس لجنة الصداقة والعمل، وشيانغ تشاو ليو نائب مدير إدارة التجارة بالمقاطعة، وغيرهم من مسؤولي الحكومة المحلية في سيتشوان.

وأكد أن العلاقات بين البلدين تشهد نمواً مستمراً في مختلف المجالات الاقتصادية والسياحية والثقافية، مشيراً إلى أن الصين تأتي في المرتبة الثانية من حيث حجم التجارة الخارجية غير النفطية التي بلغ إجماليها العام 2015 أكثر من 47.5 مليار دولار شاملاً تجارة المناطق الحرة.

وأشار الشحي إلى أن القرار الأخير الذي اعتمدته حكومة الإمارات بإعفاء المواطنين الصينيين من التأشيرة المسبقة من شأنه أن يعزز النشاط التجاري والسياحي والثقافي المتبادل، ويعمق الشراكة الاستراتيجية القائمة.

وقال الشحي إن العلاقات الاقتصادية الإماراتية البيلاروسية شهدت خلال السنوات الأخيرة الماضية تطورات ملموسة، بعد توقيع مذكرة تفاهم بين حكومتي البلدين العام 2014 لزيادة فرص التنمية الاقتصادية المستدامة وتعزيز التعاون الاستثماري والتجاري، متوقعاً أن يشهد التبادل التجاري بين البلدين، الذي بلغ نحو 28 مليون دولار العام 2015، نمواً خلال المرحلة المقبلة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا