• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

توقعت تدفقات جديدة من السيولة الخارجية تزيد على 1,7 مليار درهم

هيرميس: الإمارات أكثر دول المنطقة جاذبية لاستثمارات الصناديق الأجنبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 يونيو 2014

مصطفى عبدالعظيم (دبي)

تتصدر الإمارات دول الشرق الأوسط الأكثر جاذبية لاستثمارات الصناديق الأجنبية خلال العام الحالي، بفضل ما تتمتع به أسواقها من انفتاح ومرونة ووفرة كبيرة في مستويات السيولة، بحسب المجموعة المالية (إي أف جي هيرميس) التي توقعت أن تستقطب أسواق الأسهم في الإمارات نحو 470 مليون دولار (1,7 مليار درهم) سيولة أجنبية مع بدء تداول الأسهم المختارة على مؤشر مورجان ستانلي للأسواق الناشئة.

واعتبر مدير خدمات الاستثمار في المجموعة المالية إي أف جي هيرميس، الإمارات، هشام حلبوني، عام 2014 بمثابة عام عودة الانتعاش لسوق الإصدارات الأولية وأنشطة الدمج والاستحواذ في الإمارات ودول الشرق الأوسط، وذلك بعد أن تعرضت لشبه ركود خلال السنوات التي تلت الأزمة المالية العالمية في نهاية العام 2008، متوقعاً أن يشهد النصف الثاني من العام الحالي الإعلان عن العديد من الإصدارات الأولية وصفقات الدمج والاستحواذ.

ولفت إلى أن تلك العمليات شهدت زيادة نسبية في النصف الثاني من عام 2013 خصوصاً في الإمارات التي شهدت طفرة ملحوظة في عدد عمليات الاستحواذ المنفذة.

وعزا حلبوني، خلال مائدة مستديرة عقدتها المجموعة في مقرها بمركز دبي المالي، زيادة عدد عمليات الدمج والاستحواذ والإصدارات الأولية، خلال الشهور الماضية إلى عودة شهية الاستثمار للمستثمرين الأفراد والمؤسسات المالية الأجنبية، وتوافر السيولة الكبيرة خصوصاً لدى البنوك، فضلاً عن تقارب السعر بين الراغب في البيع والمشتري في عمليات الاستحواذ.

وأشار إلى أن المجموعة المالية هيرميس، شاركت في 6 عمليات في الإمارات منها 5 عمليات استحواذ، وطرح أولى لأسهم شركة للاكتتاب العام، وذلك لشركات تعمل في قطاعات الأغذية وتجارة التجزئة والعقارات والتمويل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا