• الثلاثاء 24 جمادى الأولى 1438هـ - 21 فبراير 2017م
  11:35     الرئاسة الروسية: لا تعديل في موعد الانتخابات الرئاسية         11:58     مقتل وإصابة 16 شخصا في انفجار عند مقر محكمة في باكستان         11:59     فيتنام تؤكد أن إحدى المشتبه بهم في مقتل كيم جونج نام من مواطنيها         12:18     الشرطة تطارد انتحاريا داخل محكمة في باكستان     

ديبالا يصنع الكرات لأجويرو وهيجواين

الخطة البديلة لتعويض غياب «البرغوث»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 05 أكتوبر 2016

أنور إبراهيم (القاهرة)

عندما يغيب نجم بحجم وثقل الأرجنتيني ليونيل ميسي عن منتخب بلاده، فمن الطبيعي أن يقع المدير الفني في «مأزق»، ولابد أن يعيد ترتيب أوراقه وحساباته في محاولة لتعويض هذا الغياب، أو على الأقل جعل الجماهير الأرجنتينية تحاول نسيانه مؤقتاً، وهذا بالضبط ما فعله إدجاردو باوزا قبل مباراتي باراجواي وبيرو في تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا، وهما المباراتان اللتان سيغيب عنهما «البرغوث» ميسي كابتن المنتخب ونجمه الأول بسبب الإصابة.

و«الخطة البديلة» التي اعتمدها باوزا في ظل غياب ميسي ترتكز على الثلاثي الهجومي جونزالو هيجواين وباولو ديبالا لاعبي يوفنتوس الإيطالي وسيرجيو أجويرو مهاجم مانشستر سيتي الإنجليزي، وقد خدمته الظروف كثيراً لجاهزية هذا الثلاثي الذي قلما اجتمع معاً من قبل إما بسبب الإصابات أو تراجع المستوى، وكشف باوزا عن بعض تفاصيل «الخطة البديلة» خلال مؤتمر صحفي، حيث قال: الفكرة باختصار إنه لو كان هيجواين في حالة جيدة - وهو كذلك بالفعل بعد تألقه مع اليوفي في الدوري الإيطالي- فإنه سيشركه كرأس حربة صريح (بينما سيلعب أجويرو خلفه (كمهاجم ظل). أما باولو ديبالا فهو من سيقوم بدور النجم ميسي وسيكون عليه العبء الأكبر في الجناح الأيمن المفضل لليونيل ميسي.

وهكذا يستطيع باوزا، على حد قول الموقع، تعويض غياب «البرغوث» بدرجة أو بأخرى، وهو ما يعني أن نجاح منتخب «التانجو» في مهمته سيتوقف على نجاح الثلاثي الهجومي وقدرتهم على تنفيذ ما يطلبه منهم المدير الفني.

واشتكى باوزا في مؤتمره الصحفي من عدم مشاركة اللاعب الأرجنتيني راميرو فونيس موري بشكل أساسي في تشكيلة فريق إيفرتون الإنجليزي الذي يلعب له وأبدى خيبة أمله لذلك قائلاً: أنا لا أفهم كيف لا يلعب من بداية المباريات مع إيفرتون، رغم أنه في أفضل مستوياته حالياً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا