• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

تستهدف مجالات التعليم والإعلام

إطلاق باقة أعمال حرة للمبدعين المستقلين في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 يونيو 2018

شروق عوض (دبي)

أطلقت مجموعة تيكوم، بالتعاون مع سلطة دبي للمجمعات الإبداعية، لأول مرة على مستوى الإمارة، باقة «غوفريلانس» لدعم المبدعين المستقلين من الإماراتيين ومختلف الجنسيات المقيمة على أرض الدولة، وذلك بهدف تفعيل دور فئة المواهب الحرة في مجالي الإعلام والتعليم في رفد الاقتصاد بالمهارات المتنوعة، وبما يحقق رؤية الإمارات لبناء اقتصاد قائم على المعرفة، وتسهيل جميع إجراءات حصول هذه الفئة على التراخيص التي خفضت تكلفتها حالياً من 25 ألف درهم إلى 7500 درهم، أي بنسبة تخفيض تتراوح ما بين ( 60 و70%)، وخلق حلقة وصل تجمع المبدعين والجهات التي توفر فرصاً للأعمال، بالإضافة إلى إتاحة سرعة الوصول لهذه الفئة من المبدعين من خارج الدولة، والترويج لمهن واعدة لها وغيرها الكثير من الميزات.

ويأتي إطلاق باقة «غوفريلانس»، انسجاماً مع توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتحفيز الأعمال خلال المرحلة المقبلة، من خلال تخفيض تكلفة ممارسة الأعمال، لتعزيز جاذبية دبي كوجهة مفضلة للاستثمارات ودعماً للابتكار والمواهب المستقلة، كما يمكن الوصول إلى هذه الباقة والتسجيل فيها من خلال اتباع ثلاث خطوات بسيطة، وهي تسجيل اسم المبدع المستقل في الموقع الإلكتروني للبرنامج، واختيار مجال إبداعه سواء كان في التعليم أو الإعلام، ونسخ عن ما قدمه من إبداعات كإثبات.

وأكد ماجد السويدي، مدير عام مدينة دبي للإعلام ومدينة دبي للاستوديوهات ومدينة دبي للإنتاج، خلال مؤتمر صحفي عقد في مقر نادي دبي للصحافة، أمس، بحضور محمد عبدالله، مدير عام مجمع دبي للمعرفة ومدينة دبي الأكاديمية العالمية، وميثاء بوحميد، مديرة نادي دبي للصحافة، أن الباقة تشكل أكبر دليل على التزام إمارة دبي المتواصل باستقطاب أفضل المواهب الإعلامية والإبداعية ورعايتها، مشيراً إلى أن الباقة توفر فرصة فريدة للمهنيين العاملين في القطاع الإعلامي والإبداعي، لتحقيق النجاح والازدهار، ضمن منظومة أعمال مدينة دبي للإعلام التي تتيح بنية تحتية متطورة وتوفر منصة لدخول الأسواق المجاورة.

وأوضح السويدي أن باقة «غوفريلانس» جاءت بعد إجراء دراسة معمّقة للحاجات المتزايدة للأعمال الحرة، حيث توفر الباقة ميزات تشمل رسوماً مخفضة، وإجراءات تسجيل ميسرة، إضافة إلى كل ما يلزم المبدعين للنجاح في تحقيق طموحاتهم، كما تستهدف الباقة مبدئياً مجالات التعليم والإعلام، حيث تتيح للمستقلين الاستفادة من الخدمات والتسهيلات والمرافق التي يوفرها لهم مجمع دبي للمعرفة ومدينة دبي للإعلام، لافتاً إلى أنه وسط تنامي اقتصاد الأعمال الحرة في الوقت الحاضر، ستسهم الباقة في تمكين المهنيين المستقلين وأصحاب الأعمال الحرة من الانطلاق في مسيرتهم المهنية وتحقيق أقصى استفادة من مهاراتهم.

من جانبه، قال محمد عبد الله، مدير عام مدير عام مجمع دبي للمعرفة ومدينة دبي الأكاديمية العالمية: إن الباقة الجديدة تتيح للعاملين في مجال التعليم والموارد البشرية تقديم خدمات مبتكرة تحاكي متطلبات العصر بتكلفة تنافسية، ويكتسب إطلاقها أهمية خاصة مع توجه حكومة الإمارات نحو تيسير القوانين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا