• الجمعة 07 ذي القعدة 1439هـ - 20 يوليو 2018م

وزارة الشباب تبحث أسباب الفشل

«البرلمان» يحقق في مخالفات بعثة «الفراعنة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 يونيو 2018

القاهرة (الاتحاد)

شدد الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة المصري، على أنه لا بد من التحقيق فيما ورد من أنباء بشأن المنتخب في روسيا خلال مشاركته في كأس العالم 2018، والتعرف على حقيقة المنسوب إلى اتحاد الكرة والمنتخب من وقائع، والتحقق منها كما يجب وفقاً لما يوفره القانون واللوائح المعمول بها حالياً.

قال صبحي في تصريح خاص لـ «الاتحاد»، أقدر حالة الحزن الكبيرة التي تجتاح الشارع الكروي عقب الخروج الصعب من كأس العالم، ولكن علينا التعامل مع الواقع كما هو، والسعي وراء التعرف على حقيقة ما دار هناك، والبحث في الأسباب، والوقوف أمام العوامل التي دفعتنا إلى الخروج بهذا الشكل من المحفل العالمي.

أشار الوزير إلى أن المرحلة المقبلة تتطلب الجلوس مع قيادات اتحاد الكرة، والتعرف على أوجه القصور المختلفة في إعداد المنتخب الوطني، وحقيقة الاتهامات المتبادلة بين قيادات الجبلاية على مدار الأسابيع الأخيرة.

أشار الوزير إلى أنه تابع ما دار طوال مشاركات المنتخب في كأس العالم، سواء من خلال اتصالات يومية مع قيادات البعثة، أو من خلال بعض المقربين هناك، ولكنه ينتظر التقرير الرسمي من جانب الاتحاد خلال ساعات لدراسته، والتعرف على ردود مجلس الجبلاية الرسمية حيال ما يجري.

قال صبحي: ما نسعى إليه ليس تدخلاً من قريب أو بعيد، ولكن الأمر الواقع الذي يحتم علينا البحث فيما جرى، ونتسلح في ذلك بالقانون واللوائح وما توفره لنا من معطيات تتيح لنا التدخل للسؤال والاستفسار. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا