• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

وفاة مؤسس الحركة الاستيطانية الإسرائيلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 18 مايو 2015

القدس المحتلة (أ ف ب)

توفي أمس الأول مؤسس حركة «جوش إيمونيم»، التي أطلقت الاستيطان الإسرائيلي في الضفة الغربية المحتلة في سبعينيات القرن الماضي، الحاخام موشي ليفنجر عن عمر 80 عاماً، كما أعلنت عائلته في بيان نعي ولد ليفنجر عام 1935 في القدس لأسرة ألمانية، وتعلم من الحاخام تسيفي يهودا كوك الأب الروحي للقومية الدينية لإسرائيل.

وبعد بضعة أيام من انتهاء العدوان الإسرائيلي عام 1967، جمع عدداً من اليهود حوله وقرروا الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة خصوصاً في الخليل وبيت لحم. وحقق أولئك أول إنجاز سياسي في شهر سبتمبر 1967عندما سمحت الحكومة الإسرائيلية بقيادة «حزب العمل» آنذاك لهم بإقامة أول مستوطنة هي مستوطنة «كفر عتصيون» على أراضي بلدة كفار عصيون الفلسطينية جنوب بيت لحم وبين بيت لحم والخليل.

واشتهر ليفنجر وسط الإسرائيليين إلا في شهر أبريل عام 1968 عندما استقر في وسط الخليل، حيث استأجر فندقاً واحتفل فيه بعيد الفصح اليهودي ورفض مغادرته بعد انتهاء الاحتفالات. ثم حصل على إذن من سلطات الاحتلال الإسرائيلي لتأسيس مستوطنة «كيريات أربع» على أراضي الخليل وأقام فيها لدى استلام «حزب الليكود» السلطة عام 1977. ويعيش جميع أولاده الأحد عشر في مستوطنات الضفة الغربية، خصوصاً بمنطقة الخليل. وأسس ليفنجر حركة «جوش إيمونيم» إي «كتلة الإيمان» باللغة العبرية التي باشرت ابتداءً من عام 1974 بناء مستوطنات في مناطق الضفة الغربية كافة. في عام 1990 قتل فلسطينياً جراء إطلاقه النار على تجمع فلسطينيي في الخليل وأدانته محكمة إسرائيلية بتهمة القتل عن غير قصد. واعتزل العمل السياسي في عام 1992 بعدما مني بهزيمة كبيرة في الانتخابات الإسرائيلية آنذاك.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا