• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

الفوضوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 يناير 2015

تشير الموسوعات الفلسفية إلى أن مصطلح الفوضوية من أصل يوناني (Anarchia) يعني بدون سلطة أو بلا حكومة، والفوضوية أيديولوجية اجتماعية سياسية استلهمت مفاهيمها عن الفردية والإرادية من فلسفتي شوبنهاور ونيتشة؛ أي الاعتقاد بأن إرادة الإنسان تلعب الدور الحاسم في التاريخ.

يرجع مفهومها المعاصر إلى التطورات التي طرأت على الإنتاج السلعي البسيط في العقد الرابع من القرن (19) وخاصة في إيطاليا وإسبانيا وفرنسا، حيث أصيب الرأسماليون الصغار بالسخط وخيبة الأمل لإفلاس مشروعاتهم الصغيرة والمتوسطة وعجزها عن مواجهة الاحتكارات الزاحفة وتركز رؤوس الأموال، حول الموفق من المؤسسات ومفهوم الحرية، تمثلت المقاومة في محاولة تحطيم الدولة التي تحمي أسلوب الإنتاج الكبير والمطالبة بالحفاظ على الملكية الفردية الصغيرة ورفض كل صور السلطة المنظمة سواء كانت سياسية أو اجتماعية أو دينية بحجة أنها غير ضرورية وغير مرغوب فيها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

ما رأيك في استغلال المنابر الدينية في الشأن السياسي؟

مقبول
مرفوض
لا أعرف