• السبت 10 رمضان 1439هـ - 26 مايو 2018م

«إخوان» الخليج وجباية الأموال

تاريخ «جماعة الإخوان»: التحليلات والشهادات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 13 يناير 2013

أبوظبي - (الاتحاد)

تاريخ «جماعة الإخوان»: التحليلات والشهادات

استنتج عبدالله بن بجاد العتيبي: لم تبدأ جماعة «الإخوان المسلمين» تاريخها بوصولها للسلطة بعدما سمّي بـ«الربيع العربي»، ولن ينته تاريخها بذلك، ففي التفاصيل كثيرٌ من الشياطين العلمية والموضوعية والتاريخية، إنْ من داخل الجماعة وإنْ من خارجها.

كتب كثير من أعضاء الجماعة تاريخهم الخاص وتاريخ الجماعة بعموم على عدة أشكال تناول بعضها سيراً ذاتيةً كما كتب حسن البنّا وغيره من قيادات الجماعة وكتب بعضهم تفاصيل عاشوها وشاركوا فيها كما كتب بعضهم عن التنظيم الخاص، وكتب بعضهم سيرته الخاصة وتناول «الإخوان» خلالها، وغيره من أنواع التصانيف. تفاجأ كثيرون من داخل جماعة «الإخوان المسلمين» حين تمّ الكشف عن التنظيم الخاص أكثر مما تفاجأ غيرهم من خارج الجماعة، وقد كتبوا وعبروا عن ذلك لاحقاً، ذلك أنّ بعضهم شعر بحجم الخديعة التي كان يتعرض لها على يد قيادة الجماعة ممثلة في مرشدها العام حسن البنا، وقد كتب كبار أدباء ذلك العصر من مثل عباس العقاد وطه حسين وغيرهما يستنكرون حجم العنف والدموية التي كانت تكتنزها الجماعة.

«إخوان» الخليج وجباية الأموال

تقول عائشة المري: صرح سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية، في الثامن من أكتوبر 2012 أنه «يجب على دول الخليج التعاون لمنع جماعة الإخوان المسلمين من التآمر لتقويض الحكومات في المنطقة». كان حديث الشيخ عبدالله جرس إنذار للدول الخليجية ودعوة للتعاون في وجه مخططات تنظيم «الإخوان» على أراضيها، وسرعان ما تكشفت المؤامرة الإخوانية في الخليج، فبعد أن أعلنت السلطات الإماراتية عن الكشف عن خلية إرهابية إخوانية بدت تتضح الصورة وتتضح الصلات التنظيمية بين المكاتب الفرعية في دول الخليج وشكلت دولة الإمارات ودولة الكويت والمملكة العربية السعودية مؤخراً مثلثاً أمنياً يسعى لكشف شبكة الخلايا الإرهابية الإخوانية ولاجتثاث مخططات «الإخوان» في الخليج. وقد أثار كشف الخلية الإخوانية في الإمارات المخاوف من عمليات تمويل وتخطيط خارجية حيث أثبتت التحقيقات الأولية «وجود خيوط شبه مؤكدة تقود إلى تورط عدد من إخوان الكويت في مخطط الخلية، سواء عبر التمويل أو التخطيط والإشراف على التنفيذ والمشاركة في إعداد المخطط تنفيذاً لتوجيهات خارجية». وقد صرح برلمانيون كويتيون بأن رئيس الوزراء الشيخ جابر مبارك الصباح أبلغهم في جلسة سرية عقدت يوم الخميس الماضي بأن مواطنين كويتيين قدموا دعماً مالياً لأعضاء من جماعة «الإخوان المسلمين» في الإمارات.

قد أثار فوز «الإخوان المسلمين» في مصر النشوة في «إخوان» الخليج، وبدأت نبرة منتمي حركة «الإصلاح» تعلو في وسائل التواصل الاجتماعي ومن على المدونات وبدت لتغريدات «إخوان» الإمارات ممن كانوا يدعون انتمائهم «الفكري» لا التنظيمي لجماعة «الإخوان المسلمين» أصداء في تغريدات «إخوان» دول الخليج، وبدا جلياً للمتابع التناغم الفكري بين «إخوان» الخليج مع بعضهم بعضاً من جهة، و«إخوان» الخليج والتنظيم الأم في مصر من جهة أخرى... ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا