• الثلاثاء 04 ذي القعدة 1439هـ - 17 يوليو 2018م

شملت الأسواق والمنشآت الصحية

«أبوظبي للجودة» يتحقق من دقة أدوات القياس الطبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 يونيو 2018

أبوظبي (الاتحاد)

نفذ مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، عدداً من عمليات التحقق من دقة أدوات القياس الطبية المتداولة في الأسواق، وكذلك المستخدمة في المنشآت الصحية.

وأكدت نتائج التحقق التي أجراها المجلس منذ مطلع العام 2018 على مطابقة موازين الحرارة الطبية بنسبة 93%، ومطابقة أجهزة قياس ضغط الدم الشرياني بنسبة 95%، ومطابقة الإبر الطبية (السرنجات) بنسبة 98%، حيث شملت عمليات التحقق الأجهزة الطبية التي يتم بيعها في الأسواق للاستخدامات المنزلية، والأجهزة الطبية المستخدمة في المنشآت الطبية، بما فيها موازين قياس الحرارة الطبية، وضغط الدم الشرياني، والإبر (السرنجات) الطبية.

وقال سلطان المهيري، مدير إدارة خدمات المعلومات والمشاركة في المجلس «تندَرِج عمليات التحقق التي قمنا بها في إطار الدور الرقابي للمجلس، وذلك في إطار اتفاقية التخويل الموقعة بين المجلس وهيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس للتحقق المتواصل والمستمر من أدوات القياس الطبية في أرجاء إمارة أبوظبي، ضماناً لدقة الأدوات وسلامة الأفراد، وتعزيزاً لمستوى الخدمات في أبوظبي».

وأضاف المهيري: «يَحرِص مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة على تنفيذ عمليات التحقق والرقابة بشكل دوري للتأكد من دقة قراءات أدوات القياس التي تؤثر بشكل مهم وكبير على نتائج التشخيص الطبي، وجودة أدوات القياس الطبية المستخدمة في المنشآت الطبية والمتداولة في الأسواق، حيث تسهم هذه العمليات في تحقيق جهود المجلس الساعية إلى تطوير بنية تحتية للجودة في إمارة أبوظبي، متكاملة وذات كفاءة عالية على الصعيد العالمي، من شأنها أن تعزز ثقافة الجودة وسلامة المستهلك». من جهة أخرى، قام مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، بالتعاون مع «مركز إمبريال كوليدج لندن للسكر» و«المختبر المرجعي الوطني»، بعمل دراسة حالة، استهدفت أجهزة قياس السكر بالدم للتعرف على وضع أجهزة قياس السكر المتداولة في الأسواق والمخصصة للاستخدام الشخصي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا