• الأحد 09 ذي القعدة 1439هـ - 22 يوليو 2018م

أزمة زوجة!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 يونيو 2018

محمد حامد (دبي)

لماذا يسمحون لزوجة فاردي مهاجم المنتخب الإنجليزي بالسفر إلى روسيا رفقة الأبناء، الذين انقطعوا عن الدراسة بموافقة رسمية من المدرسة؟ هذا هو السؤال الذي تبحث عائلات إنجليزية عن إجابة له، وسط حالة من الغضب مما قد يسببه ذلك من اهتزاز لصورة المدرسة والحرص على التعليم، فقد تسببت ريبيكا زوجة فاردي دون أن تشعر في جعل أطفال إنجلترا لا يهتمون بالدارسة، ويسألون عن كيفية السماح لأبناء فاردي بالانقطاع عن المدرسة من أجل مونديال روسيا.

الصحافة اللندنية طرحت أزمة زوجة فاردي، ومنحتها الحق في الدفاع عن نفسها، وعن قرارها، فقالت إن فرصة مشاهدة الأبناء الأب في المونديال حدث تاريخي لا يمكن تعويضه، وسوف يكون ذكرى رائعة يفخرون بها للأبد، كاشفة في الوقت ذاته عن أن الأبناء لديهم سجل حضور ممتاز في المدرسة على مدار العام، مما سمح لهم بالحصول على أيام عدة يسافرون خلالها إلى روسيا، كما أن ريبيكا، وفقاً لتأكيداتها، تحرص على متابعتهم دراسياً أثناء فترة الوجود في روسيا لمتابعة المباريات.

وتابعت: وجودنا خلف فاردي ليس مثل الذهاب إلى الشاطئ في نزهة، ما أعنيه أننا هنا من أجل دعمه، وهو أمر مهم بالنسبة له، كما أنه أكثر أهمية للأبناء لكي يصبحوا جزءاً من ذكرى رائعة سوف يفتخرون بها للأبد.

وبعيداً عن أزمة الدراسة والأبناء، والاستياء الإنجليزي من الصورة السلبية، التي قد يتسبب فيها المشاهير دون قصد، فقد أبدت ريبيكا رفضها لقب «واجز»، وهو تعبير تستخدمه الصحافة الإنجليزية اختصاراً لـ «زوجات النجوم»، وأشارت إلى أنها ترفض هذا الوصف، فهي زوجة لنجم كروي مشهور، ولكنها في الوقت ذاته لديها كيانها الخاص، فهي ليست مجرد زوجة للاعب مشهور، وأشارت إلى أن هذا الوصف يستخدم لأغراض ترويجية في الصحف الإنجليزية، مضيفة: «لماذا تجعلون هويتنا ترتبط بما يفعله أزواجنا؟».

زوجات ونجوم المنتخب الإنجليزي اكتسبن شهرة كبيرة منذ ظهورهن في مونديال 2006 الذي أقيم في ألمانيا، وهو الظهور الذي وصفه الإعلام البريطاني بالسيرك، في إشارة إلى تأثيراته السلبية على تركيز اللاعبين، ومنذ هذا الوقت انتزعن مساحات كبيرة في الصحف اللندنية، وأصبحن من بين المواد الجاذبة للقراء، وهو ما دفع الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم بالتعاون مع مختلف الأجهزة الفنية للمنتخب الإنجليزي على مدار السنوات الماضية إلى وضع ضوابط لهذه الظاهرة، لكي لا يخرج اللاعبون عن تركيزهم في المنافسات القارية والمونديالية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا