• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

قانون جديد صارم لمكافحة التدخين في روسيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 31 مايو 2014

يدخل قانون روسي صارم لمكافحة التدخين حيز التنفيذ غدا الأحد، موجها ضربة جديدة لمصنعي السجائر الذين يعانون أصلا من انحسار متواصل في المبيعات ويرون أن الإجراءات الحكومية المتشددة تعيق استمرار أعمالهم وتطورها. وكان ينظر إلى روسيا في السابق على أنها سوق مزدهرة لصناعات التبغ، لكن هذا الواقع بدأ يختلف مع حظر التدخين في الأماكن العامة ومحيطها اعتبارا من العام 2013.

وفي مطلع يونيو، تضاف إجراءات جديدة لهذا الحظر، وهي منع التدخين في المطاعم والمقاهي والفنادق.

وتظهر أرقام معهد روستات المتخصص بالإحصاءات أن الإجراءات المتبعة لمكافحة التدخين في روسيا منذ العام 2010 لم يكن لها أي اثر على عدد المدخنين البالغ أربعين مليونا.

لكن في المقابل، تراجعت كمية استهلاك التبغ في صفوف المدخنين، إذ لم يعد اكثر من 19 % منهم فقط يدخنون أكثر من علبة يوميا، في انحسار إلى النصف عما كان عليه الحال قبل سبع سنوات، بحسب مؤسسة فتسيوم المتخصصة في تنظيم استطلاعات الرأي. وسجل العام 2013 تراجعا في سوق التبغ بنسبة 7,5 % بحسب ليوتي.

ويعود السبب في ذلك إلى رفع أسعار السجائر. ويقول ليوتي «في السنوات الخمس الماضية، ارتفعت نسبة الضريبة على التبغ أربعة أضعاف»، وجراء ذلك ارتفع سعر العلبة من 25 روبل في العام 2010 إلى 59 روبل (حوالي دولارين).

وقد يبدو هذا الثمن متهاودا في كثير من الدول، لكنه في روسيا يدفع المستهلكين ذوي القدرة الشرائية المنخفضة، إلى البحث عن بدائل أخرى أقل كلفة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا