• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الإعدام والسّجن لمُهاجمي منزل وزير تونسي سابق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 04 أكتوبر 2016

ساسي جبيل (تونس)

قضت الدائرة الجنائية الخامسة المختصة بالنظر في القضايا الإرهابية بالمحكمة الابتدائية بالعاصمة تونس، فيما عرف بقضية الهجوم الإرهابي على منزل وزير الداخلية الأسبق لطفي بن جدو، وذلك بسجن سبعة متهمين مدة عشرة أعوام. كما قضت الدائرة الجنائية أمس، وفق وزارة العدل، بالحكم بالإعدام غيابياً على 31 متهماً، و36 عاماً سجناً لكل واحد منهم، مشيرة إلى أن من بين المتهمين، عناصر جزائرية وزعيم تنظيم أنصار الشريعة المحظور «أبو عياض». ويشار إلى أن الإرهابيين كانوا قد قتلوا ليلة 27 مايو من عام 2014 أربعة حراس أمن في اعتداء إرهابي على منزل وزير الداخلية التونسي الأسبق لطفي بن جدو، لتعد بذلك أول عملية إرهابية تطال الوزير بشكل علني، وتصل مكان سكنه، في حي الزهور بمدينة القصرين، وسط غرب البلاد، بعد التهديدات السرية أو عبر المواقع الإلكترونية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا