• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

اشتباك بين قوات أمن وأكراد في تركيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 31 مايو 2014

اشتبكت قوات أمن، شبه عسكرية تركية، أمس، مع محتجين أكراد، أثناء محاولتها إعادة فتح طريق مرور سريع أغلقوه، في منطقة الأقلية الكردية شمال شرق تركيا.

وقطع مسلحو «حزب العمال الكردستاني» التركي الانفصالي المحظور الطريق الرابط بين محافظتي ديار بكر وبنجول في نقاط عديدة بشاحنات وسيارات، استولوا عليها طوال الأيام الستة الماضية، للاحتجاج على بناء عدد من المواقع العسكرية الجديدة في المنطقة. وقالت مصادر أمنية تركية، شاركت في عملية لفتح الطريق، لـ(رويترز)، في مدينة ديار بكر: «إن متعاطفين مع الحزب ألقوا قنابل محلية الصنع على القوات شبه العسكرية التي ردت عليهم باستخدام القنابل المسيلة للدموع وخراطيم المياه لتفريقهم». ويشكل الأكراد الأقلية الأكبر في تركيا، ويمثلون نحو 20% من عدد سكانها، البالغ نحو 77 مليون نسمة. وبدأ حزب العمال الكردستاني تمرداً مسلحاً عام 1984، بهدف إقامة دولة مستقلة للأكراد المحرومين من حقوقهم السياسية والثقافية الأساسية. (ديار بكر (تركيا) - رويترز)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا