• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

أوهما الضحية بتوفير فرصة عمل لها

المطالبة بإعدام آسيويين استدرجا فتاة من «دوبيزل» واغتصباها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 04 أكتوبر 2016

دبي (الاتحاد)

يواجه آسيويان، «موظف وعاطل»، حزمة عقوبات قاسية، أشدها الإعدام، لاغتصابهما فتاة من الجنسية الفلبينية تمكنا من استدراجها عن طريق موقع «دوبيزل» تحت ذريعة توفير فرصة عمل لها، وخطفاها من أمام محطة مترو «برجمان».وقالت النيابة العامة في دبي: «إن المتهمين اللذين مثلا أمس أمام محكمة الجنايات، خطفا المجني عليها بغير وجه قانوني، بعد أن أوهماها بأنهما سيوظفانها، واتفقا معها على مرافقتهما في سيارتهما لاصطحابها إلى مقر الشركة التي ستلتحق بها».وتابعت النيابة: «إن المتهمين أغلقا أبواب السيارة بإحكام مجرد أن صعدت الفتاة فيها، ومنعاها من المغادرة، واتجها بها إلى منطقة خالية من البنيان والأشخاص، واستخدما القوة والعنف لترضخ لمطالبهما بممارسة الرذيلة معهما»، مشيرة إلى أنهما صعقا المجني عليها بواسطة صاعق كهربائي، وربطا يديها بواسطة حزام، ليشلا مقاومتها، وأقدما على ارتكاب جريمتهما المقززة.ولفتت النيابة العامة إلى أن المتهمين إلى جانب ما ارتكباه من جريمة خسيسة، سرقا من المجني عليها هاتفها وخاتماً ذهبياً ومبلغاً نقدياً قيمته 100 درهم، وهدداها بالقتل ما لم تنصع لأوامرهما، وأن تكون هادئة أثناء وجودها برفقتهما في السيارة.ودعت النيابة العامة إلى تطبيق عقوبات مشددة بحقهما، أبرزها الإعدام، وكذلك السجن مدة لا تزيد على 7 سنوات لتهديدها بالقتل والسجن مدة تتراوح بين 3 و15 سنة، لخطفها وسرقة معلقاتها. وأفادت المجني عليها أن المتهمين عثرا على رقم هاتفها من سيرتها الذاتية التي كانت تضعها على الموقع بحثاً عن فرصة عمل، واتصلا بها وحددا لها موعداً للحضور إلى محطة المترو، وهناك خطفاها إلى مكان معزول، وارتكبا جريمتهما معها، وقررت المحكمة إرجاء القضية إلى يوم 31 أكتوبر الجاري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض