• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الجهات المعنية تزيلها والرياح تعيدها

الكثبان الرملية تهدد حياة مستخدمي الطرقات

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 31 مايو 2014

تحقيق: سعيد هلال

أبدى مواطنون ومقيمون في أم القيوين انزعاجهم من تأخر الجهات المعنية بالإمارة في إيجاد الحلول المناسبة للحد من زحف الأتربة إلى الشوارع الداخلية والخارجية التي باتت تتكرر عند هبوب الرياح، وتعيق حركة السير وتؤدي إلى الحوادث.

وأكدوا أنهم رغم مطالباتهم المستمرة بسرعة إيجاد الحلول المناسبة لهذه المشكلة، فإن الجهات لم تبادر حتى الآن بالحل، وتلك الجهات تهدر الطاقات والوقت من خلال عمال النظافة الذين يزيلون الأتربة المتجمعة بشكل يومي، لتعود مرة أخرى إلى وسط الشارع بفعل الرياح وعدم وجود حاجز يمنع زحفها.

وشهدت الشوارع الداخلية والخارجية حوادث مرورية عدة، أسفرت عن إصابات مختلفة، معظمها في شارع الإمارات «العابر سابقاً»، حيث يفاجأ السائقون بوجود كثبان رملية في وسط الشارع، ما يؤدي إلى انحراف المركبة وتدهورها.

شرطة أم القيوين سبق أن أغلقت شارع الإمارات مرات عدة بشكل مؤقت أمام المركبات القادمة من رأس الخيمة باتجاه الشارقة، حفاظاً على سلامة مستخدميه من الحوادث بسبب تجمع الكثبان الرملية في وسط الشارع.

وأكد عدد من السائقين أن استخدام شارع الإمارات في فترة الليل التي تصعب فيها رؤية الأتربة بصورة واضحة، أصبح خطراً، وأن المشكلة قد تتفاقم في ظل تأخر الجهات المعنية في إيجاد الحلول. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض