• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

سقط في مطار أبوظبي وهو يخفي المواد المخدرة في «لباس ضاغط»

السجن 10 سنوات لنيجيري لمحاولته تهريب الكوكايين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 31 مايو 2014

إبراهيم سليم (أبوظبي)

قضت محكمة جنايات أبوظبي بسجن أفريقي 10 سنوات وتغريمه 50 ألف درهم، والإبعاد بعد تنفيذ العقوبة وإعدام المواد المخدرة المضبوطة معه والتي تزن أكثر من كيلوجرامين من مادة الكوكايين المخدرة، والتي ضبطت بحوزته أثناء انتظاره في صالة ترانزيت مطار أبوظبي.

وكانت النيابة العامة بأبوظبي قد أحالت المتهم إلى المحاكمة عن تهمة جلب مواد مخدرة من الكوكايين يقدر وزنها بـ كيلوجرامين

و74 جراماً، بقصد الإتجار من خارج إقليم الدولة، وطلبت معاقبته طبقاً للشريعة الإسلامية وبنود القانون الواردة في هذا الشأن.

وكان المتهم، نيجيري الجنسية، قد تم ضبطه داخل مطار أبوظبي، في ترانزيت المطار متوجهاً إلى دولته نيجيريا، أثناء قدومه على متن رحلة من البرازيل.

واعترف المتهم تفصيلاً أمام النيابة العامه بإحرازه مخدر الكوكايين، مقرراً بأنه حال كونه في موطنه، تلقى عرضاً من شخص من جنسيته نفسها بالسفر إلى البرازيل لجلب المخدر بمقابل مادي وأنه سيحصل على نسبة 25٪ من عملية بيع الكمية التي سيجلبها، مشيراً إلى أنه سلمه تذكره سفر إلى البرازيل، والتقى شخصا من جنسيته نفسها بالبرازيل، والذي قام بقياس خصره وتفصيل لباس ضاغط على مقاسه تم وضع المخدر ولصقه، قبل ركوبه الطائرة القادمة من البرازيل والتي ستقف في مطار أبوظبي ومنها يستقل طائرته إلى نيجيريا، إلا أنه تم القبض عليه خلال انتظاره بصالة الترانزيت.

وأثناء تواجده بصالة الترانزيت كانت تبدو عليه حالة الارتباك الشديد وعدم الاستقرار ما دفع رجال التحريات إلى الشك في المتهم، والذي تم تفتيشه ذاتياً، ومن ثم إدخاله إلى غرفة التفتيش، وتبين من خلال التفتيش ارتداء المتهم قميصاً ضاغطاً من النوع الذي يستخدم في السباحة وبداخله مادة، تبين أنها مادة الكوكايين المخدرة، حسب تقرير الطبيب الشرعي، وتمت إحالته للنيابة التي قامت بالتحقيق معه وإحالته للمحكمة.

واعترف المتهم أمام المحكمة بحيازته للمواد المخدرة «الكوكايين» وأنها بغرض الاستخدام الشخصي، كما دفع محاميه ببطلان إجراءات الضبط والتفتيش بحق المتهم، وانتفاء قصد الجلب للإتجار، واعتبرت المحكمة أن إقراره بحيازة المادة المخدرة، وأنها بقصد التعاطي يعد ضرباً من ضروب الخداع والمراوغة ومحاولة للدفاع عن نفسه للإفلات من العقاب، لا سيما في ضوء الاعتراف التفصيلي خلال تحقيقات النيابة العامة.

وقضت المحكمة بمعاقبة المتهم عن جريمة إحراز ونقل مخدر الكوكايين بالسجن لمدة عشر سنوات، وبتغريمه 50 ألف درهم، ومصادرة المخدرات المضبوطة وإعدامها، وإبعاده عن الدولة بعد تنفيذ العقوبة، كما ألزمته بالرسوم الجزائية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض