• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

أسفرت عن 8 مخالفات و532 إنذاراً وإغلاق منشأة

«أبوظبي للرقابة» ينفذ 2872 زيارة تفتيشية للمنشآت الغذائية بالغربية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 31 مايو 2014

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية)

نفذ مفتشو جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية أكثر من 2872 زيارة تفتيشية على مختلف المنشآت الغذائية العاملة في مدن زايد وغياثي والسلع وجزيرة دلما والمرفأ وليوا خلال الربع الأول من العام الجاري وأسفرت عن تحرير 8 مخالفات وتوجيه 532 إنذاراً و87 تنبيهاً وإغلاق منشأة غذائية واحدة وإتلاف 61 كيلوجراماً من مواد غذائية غير صالحة للاستهلاك.

وتم خلال الحملات التي نفذت في الربع الأول من العام الجاري التحقق من استيفاء 1762 منشأة غذائية في المنطقة الغربية للشروط الصحية فيما تجري متابعة 773 منشأة غذائية أخرى للالتزام ببعض الاشتراطات المطلوبة.

وتمثلت أبرز التجاوزات التي رصدت خلال الحملات في سوء الممارسات الصحية للعاملين، وممارسة النشاط الغذائي من دون الحصول على موافقة الجهاز، بالإضافة إلى وجود مواد غذائية منتهية الصلاحية، ومخالفة اشتراطات نقل المواد الغذائية وسوء حفظ وتخزين وتداول المنتجات الغذائية.

وأوضح محمد جلال الريسي مدير إدارة الاتصال وخدمة المجتمع بجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية أن الحملات التفتيشية مستمرة على كافة المنشآت الغذائية العاملة في المنطقة الغربية بشكل خاص وإمارة أبوظبي بشكل عام من قبل مفتشي الجهاز الذين يتمتعون بقدرات عالية وتدريب متميز لاكتشاف أي مخالفات غذائية يمكن أن تضر بصحة المستهلك وتؤثر على أمنه وسلامته الغذائية.

وأشار إلى أن صحة المستهلك من الأمور التي لا تهاون في التعامل معها بشدة من خلال اتخاذ الإجراءات المشددة بحق كل من يخالف المعايير الغذائية الموضوعة من قبل الجهاز وتتوافق مع المعايير العالمية، لافتاً إلى أن التجاوزات التي تم رصدها في المنشآت الغذائية خلال الحملات تركزت في أربعة محاور تمثلت في البيئة، والتخزين، والمعدات والممارسات، حيث تمثلت التجاوزات المتعلقة بالبيئة في عدم نظافة أرضيات مكان إعداد المواد الغذائية وتراكم الأوساخ تحت طاولات التحضير وخلف الثلاجات، بالإضافة إلى عدم نظافة الأسطح التي يتم تجهيز الأكل عليها والأرضيات، وكذلك عدم نظافة أرفف وأرضيات الثلاجات والفريزرات ووجود آثار للحشرات.

وفيما يتعلق بالتخزين، أشار الريسي إلى أن التجاوزات تمثلت في تخزين المواد الغذائية في أوعية غير مناسبة ويعاد استخدامها بشكل خاطئ، إلى جانب عدم الاهتمام بنظافة المستودعات وصيانة رفوف الحفظ.

وكان جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية قد نظم مؤخراً محاضرتين حول «الغذاء الصحي» لطلاب وطالبات مركز مدينة زايد النموذجي لتحفيظ القرآن كلا على حدة.

وتضمنت المحاضرتين شرحاً وافياً حول الطعام الصحي في القرآن الكريم والسنة النبوية ودور جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية في المحافظة على سلامة الغذاء والأغذية الطازجة والفاسدة٫

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض